مذكرة تفاهم بين هيئتي أجيال السلام والملكية للأفلام

هلا أخبار – وقّعت هيئة أجيال السلام، والهيئة الملكية الأردنية للأفلام مذكرة تفاهم لتعزيز سبل الشراكة والتعاون ودعم الشباب في البرامج المعنية بمجال صناعة الأفلام.

ووقع الاتفاقية رئيس هيئة أجيال السلام الدكتور مهند عربيات، وعن الهيئة الملكية للأفلام مديرها العام مهند البكري.

وقال عربيات، إن هذه المذكرة تأتي في إطار تطوير مستمر تتبناه الهيئة لأدوات بناء السلام، وأحدثها أداة “الإعلام من أجل السلام”، لافتا إلى أن هذه الأداة التي تعمل على الإنتاجات الإعلامية المميزة، أسسها شباب من كلا الجنسين، طامحون بالتغيير نحو الأفضل.

وأضاف أن هذه الأداة تعمل منذ إطلاقها على إيجاد مساحة لطرح ومناقشة مواضيع تهم الشباب باستخدام المنصات التي تلائمهم، كما أنها في الوقت ذاته تبني قدرات المتخصصين في المجالات الإعلامية.

وقال “إن الشراكة مع الهيئة الملكية ستعزز من وصولنا للموارد المختلفة والخبرات في قطاع صناعة الأفلام، وستتيح لنا الفرصة لعرض الأعمال التي يقودها جيل الشباب ضمن برامجنا الإعلامية أمام شريحة أوسع من الجمهور، ما يتيح لهم المساحة لسرد قصصهم والتعبير عن أنفسهم، وتمكينهم من توظيف طاقاتهم في قيادة التغيير الإيجابي الذي يطمحون إليه”.

من جانبه، البكري، إن الهيئة طالما عملت على تشجيع ودعم الشابات والشباب لتوفير فرص عمل في مجالات السينما وتعزيز ثقافة الأفلام لديهم وإيجاد برامج تعليمية تساعد على بناء وتنمية قدراتهم من خلال تدريبهم على صناعة الأفلام واستخدام وسائط الإعلام المختلفة للتعبير عن أنفسهم في شتى المواضيع.

وأكد أن الهيئة قدمت دليلاً واضحاً على إيجاد بصمة اقتصادية مستدامة لصناعة الأفلام، من خلال التزامها بدعم وتعزيز دور المجتمع المحلي في جميع أنحاء المملكة، بما يعود بالنفع على المواطنين والمقيمين في الأردن.

وثمن البكري الشراكة مع هيئة أجيال السلام لما ستقدمه من دعم معنوي وعملي لفئة الشباب وتنمية وتطوير مواهبهم، وبناء قدراتهم للنهوض بصناعة الأفلام الأردنية وبناء السلام المجتمعي المستدام، والتي لا تتحقق إلا بتكاتف جهود المؤسسات المختلفة ذات المعنية.

وتعتبر هذه المذكرة خطوة نحو التعاون في مجالات صناعة الأفلام، بما في ذلك تقديم الدعم والإرشاد المتبادل والترويج للمبادرات والأعمال والمواهب المحلية وتيسير فرص التعاون مع الجهات ذات الصلة في صناعة الأفلام على الصعيدين الوطني والدولي، إلى جانب العمل على تعزيز السياسات ذات الصلة بصناعة الأفلام في الأردن.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق