زلزال بقوة 6,8 درجات يهز سواحل منطقة أميركا الوسطى

هلا أخبار – ضرب زلزال بقوة 6,8 درجات قبالة سواحل السلفادور وهندوراس ونيكاراغوا في أميركا الوسطى، ليل الثلاثاء، لكن لم يتم الإبلاغ عن أي أضرار بشكل فوري، وفقا للسلطات السلفادورية، بحسب صحيفة فلوريدا تايمز.

وأعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية وقوع الزلزال عند الساعة 6:22 مساء (02,22 ت غ) في المحيط الهادي، على بعد نحو 66 كيلومترا جنوب سواحل السلفادور.

وكانت الهيئة الأميركية قد قالت في وقت سابق أن قوة الزلزال بلغت 6,5 درجات. كما أن وزارة البيئة السلفادورية عادت وحدّثت بياناتها لقراءة مقياس ريختر إلى 6,8 درجات.

وكتبت وزارة البيئة السلفادورية على تويتر “بناء على البيانات التي تمت مراجعتها، لا يوجد حتى الآن أي خطر من حدوث تسونامي في السلفادور”.

وفي هندوراس، قال منسق الإنذار المبكر للجنة الطوارئ الدائمة خوان خوسيه ريس للصحافيين، إن جميع السكان “في جميع أنحاء البلاد” شعروا بالزلزال، وخاصة بالقرب من خليج فونسيكا المشترك مع السلفادور ونيكاراغوا.

وتسجل أميركا الوسطى نشاطا زلزاليا كبيرا بسبب موقعها على حزام النار في منطقة المحيط الهادئ.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق