إشهار كتابي ضريبستان وعربية الهوى في اربد

هلا أخبار – نظمت جمعية بيادر الخير للمحافظة على التراث، بالتعاون مع مديرية ثقافة محافظة اربد مساء أمس الأربعاء في مركز اربد الثقافي، حفل إشهار وتوقيع كتاب بعنوان ” ضريبستان” للأديب عبدالرحمن حجازي، بحضور عدد من الأدباء والمثقفين والشعراء.

وقال الدكتور هاني عبيدات خلال الحفل إن الكتاب ينتمي إلى الأدب الساخر، ويصور حياة الناس بكل ما فيها من تفاصيل.

وأشار الدكتور أحمد النوتي إلى أن الكتاب يسرد لنا حكايات مبنية على جزء من تقنية بناء النص الروائي، معتمدا في ذلك على موهبة المبدع وفطرته، ثم على قراءة المثاقفة التي يجيدها الكاتب ويحاكيها.

وبين أن العنوان يعني بلاد العجائب والمصائب، ويحوي 59 قصة تحاكي الهم والوجع الإنساني والفرح والسعادة.

بدوره قال الروائي هشام غرايبة، إن الكتاب انحياز وتوثيق للذاكرة الشعبية مبينا نمط عيش آبائنا وأجدادنا معتمدا على المنطوق الشعبي والحس الفكاهي لدى المواطن البسيط.

وفي نهاية الحفل، وقع المؤلف عددا من النسخ للحضور، كما وزعت الدروع التذكارية على المشاركين في الحفل.

وفي السياق، نظم منتدى الجياد للثقافة والتنمية في بيت إربد التراثي مساء أمس، حفل إشهار لكتاب بعنوان “عربية الهوى”، في القصة القصيرة جدا لعدد من الكتاب والمؤلفين، وسط حضور ثقافي وأدبي مميز.

وبينت الكاتبة جينا صالح، خلال إدارتها للحفل، أهمية هذا المنجز الأردني العربي، كما عرض الإعلامي محمود الشبول للأنشطة التي نظمها المنتدى.

وقدمت الدكتورة الكاتبة أميمة الرباعي، قراءة نقدية حول الكتاب وكتابة القصة القصيرة جدا.

وأبرزت الكاتبة نسيبة علاونة، نماذج عربية من الكتاب الذي اشترك فيه عدد من الكتاب العرب، مبينة عناصر الدهشة والجزالة في الأعمال المقدمة.

وعرضت الإعلامية غفران الزرعيني، للمشهد الثقافي ولدور المنتدى في إثراء الحركة الأدبية والثقافية في إربد.

كما عرض الشعراء إيمان العمري، والأدباء سامر المعاني، رولا العمري، حسن أبو هنية و شادي علاوي، لقراءات في الكتاب.
وفي نهاية الحفل وزعت نسخ من الكتاب على المشاركين والحضور، كما وزعت الدروع التذكارية على المشاركين.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق