مستوطنون يعتدون على ممتلكات فلسطينيين في الضفة الغربية

هلا أخبار – جرف مستوطنون متطرفون يهود، اليوم الأحد، 15 دونما من أراضي الفلسطينيين في منطقة خلة طه، جنوب غرب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، ونصبوا خياما فيها، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأفاد منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في جنوب الضفة، راتب الجبور، ببيان له، أن التجريف قام به مستوطنو مستعمرة “نجاهوت”، حيث جرفوا أراضي فلسطينيين تعود ملكيتها إلى عائلة المسالمة ونصبوا خيمتين فيها.

وأضاف الجبور أن عشرات المستوطنين اعتدوا على رعاة الأغنام وأجبروهم على مغادرة المنطقة تحت تهديد السلاح.

كما شرع مستوطنون اليوم بأعمال تجريف في عدد من الأراضي جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، في بيان، إن جرافات تابعة للمستوطنين جرفت عددا من الأراضي بين بلدتي عقربا ومجدل بين فاضل.

وفي رام الله، أقتحم مستوطنون مسلحون، قرية المغير شمال شرق مدينة رام الله، وأحرقوا مركبة واعطبوا إطارات عدد آخر من المركبات الفلسطينية.

وأفاد مجلس قروي المغير في بيان له أن عددا من المستوطنين المتطرفين اليهود تسللوا إلى القرية فجرا، واحرقوا مركبة لاحد المواطنين وأعطبوا إطارات 8 مركبات أخرى وألحقوا بها أضرارا مختلفة، وخطوا شعارات عنصرية تدعو إلى قتل العرب وطردهم من أراضيهم.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق