مجلس الأمن الدولي يدين بشدة الانقلاب في النيجر

هلا أخبار – دان مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة،اليوم السبت، بشدة “المساعي الرامية لتغيير السلطة الشرعية للنيجر على نحو غير دستوري”، داعيا إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن الرئيس المنتخب محمد بازوم.

وشدد المجلس، المؤلف من 15 عضوا، في بيان تم الاتفاق عليه بالإجماع، على ضرورة حماية بازوم وأسرته وأعضاء حكومته.

وبحسب مركز أخبار الأمم المتحدة، قال البيان إن “أعضاء مجلس الأمن عبروا عن قلقهم إزاء التأثير السلبي للتغييرات غير الدستورية للحكم في المنطقة، وزيادة الأنشطة الإرهابية والوضع الاجتماعي والاقتصادي المتردي”.

وكانت الدول الأفريقية والقوى الغربية والمنظمات الإقليمية والدولية قد عبرت عن قلقها من الانقلاب في النيجر، وأصرت على إطلاق سراح بازوم، واستعادة النظام الدستوري، كما هدد كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بقطع الدعم عن النيجر التي تتلقى بشكل رئيسي مساعدات أمنية غربية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق