ارتفاع أسعار النفط عالميا بالأسبوع الثاني والثالث من تموز

هلا أخبار – شهدت أسعار المشتقات النفطية ارتفاعات متوالية خلال الأسبوعين الثاني والثالث من شهر تموز الحالي، مقارنة مع انخفاضها في الأسبوع الأول من الشهر ذاته.

وبحسب النشرة الأسبوعية التي تصدرها وزارة الطاقة والثروة المعدنية أسبوعيا لأسعار المشتقات النفطية في الأسواق العالمية، فقد ارتفعت خلال الأسبوع الثالث لتصل إلى 807.7 دولار للطن لمادة البنزين أوكتان 90، بنسبة ارتفاع بلغت 4.7 بالمئة، فيما سجل البنزين أوكتان 95 سعرا بلغ 861.5 دولار للطن وبنسبة ارتفاع بلغت 4.3 بالمئة، مقارنة مع أسعارها في الأسبوع الثاني.

أما مادتا السولار والكاز، فقد ارتفع سعر السولار إلى 714.7 دولار للطن، بنسبة ارتفاع بلغت 2.6 بالمئة، فيما ارتفع سعر الكاز إلى 766.6 دولار للطن، بنسبة ارتفاع بلغت 2.3 بالمئة.

وخلال الأسبوع الثاني من الشهر الحالي، ارتفعت أسعار المشتقات النفطية في الأسواق العالمية بحسب النشرة الأسبوعية للوزارة، وسجل البنزين أوكتان 90 سعرا بلغ 771.5 دولار للطن، بنسبة ارتفاع بلغت 6.4 بالمئة، فيما سجل البنزين أوكتان 95 سعرا بلغ 825.9 دولار للطن، وبنسبة ارتفاع بلغت 5.9 بالمئة.

وارتفع سعر السولار إلى 696.8 دولار للطن، وبنسبة ارتفاع بلغت 6.8 بالمئة، كما ارتفع سعر الكاز إلى 749.1 دولار للطن، بنسبة ارتفاع بلغت 6 بالمئة.

وفي الأسبوع الأول من تموز، انخفضت أسعار البنزين بنوعيه وارتفعت أسعار السولار والكاز في الأسواق العالمية، مقارنة مع أسعارها في حزيران الماضي. وسجل البنزين أوكتان 90 سعرا بلغ 725 دولارا للطن، وبنسبة انخفاض بلغت 2.3 بالمئة، فيما سجل البنزين أوكتان 95 سعرا بلغ 779.9 دولار للطن، وبنسبة انخفاض بلغت 1.3 بالمئة.

وارتفع سعر السولار إلى 652.4 دولار للطن، وبنسبة ارتفاع بلغت 2.1 بالمئة، كما ارتفع سعر الكاز إلى 706.4 دولارا للطن، بنسبة ارتفاع بلغت 2.6 بالمئة.

أما باقي المشتقات، فقد استمر سعر الزيت في الاستقرار نسبيا في الأسبوع الثالث، حيث بلغ 471 دولارا للطن, وانخفض سعر الغاز البترولي المسال في تموز الحالي إلى 381.3 دولار للطن، مقارنة مع السعر المسجل في حزيران الماضي الذي بلغ 442.5 دولار للطن، بنسبة انخفاض بلغت 13.8 بالمئة.

كما انخفض معدل خام برنت في الأسبوع الثالث من شهر تموز، ليصبح 79.5 دولار للبرميل، بنسبة انخفاض بلغت 0.3 بالمئة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق