سويديان يحرقان نسخة من المصحف أمام البرلمان في ستوكهولم

هلا أخبار – أقدم سويديان، اليوم الاثنين، على إحراق صفحات من نسخة من المصحف الشريف أمام البرلمان في ستوكهولم على غرار ما فعلا في تظاهرة أمام جامع ستوكهولم الرئيسي أواخر حزيران الماضي، في عمل عنصري من شأنه إثارة توتر بين السويد والدول العربية والإسلامية.

وكانت الشرطة السويدية منحت الإذن لعملية إحراق نسخة المصحف، حيث كتب المنظم سلوان نجم في الطلب الذي اطلعت عليه وكالة فرانس برس أنهم “يريدون التظاهر أمام البرلمان السويدي والمطالبة بحظر القرآن”، مضيفا أنه “سيحرق المصحف هناك”.

وفي تحرك مضاد، تجمع عشرات من المتظاهرين حاملين نسخا من القرآن، بينما حمل البعض أعلاما عراقية صارخين على موميكا الذي وضع كما في السابق نظارة شمسية وبدا مبتسما.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق