الاحتلال يغلق مدخلي بلدة عزون ويهدم غرفا زراعية غرب رام الله

هلا أخبار – أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، مدخلي بلدة عزون شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال مجلس بلدي عزون في بيان، إن قوات الاحتلال أغلقت المدخلين الرئيسي الشمالي، والغربي (طريق عزبة الطبيب- عزون) بالبوابات الحديدية، ما أعاق حركة المواطنين واضطرهم إلى سلك طرق بديلة فرعية للوصول إلى أماكن عملهم وذلك تحت حجج أمنية واهية.

وفي رام الله، هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، غرفا زراعية، وسلاسل حجرية في بلدة بيت سيرا.
وذكر مجلس بلدي بيت سيرا في بيان، أن قوات الاحتلال وبتعزيزات عسكرية، اقتحمت أطراف البلدة، وشرعت بعمليات الهدم، بحجة وقوعها قرب جدار الفصل العنصري الإسرائيلي.

وعلى صعيد متصل، نصب مستوطنون متطرفون، اليوم، عددا من الغرف المتنقلة “كرفانات” في المنطقة الجنوبية من أراضي بورين، جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، إن مستوطنين نصبوا غرفا متنقلة في المنطقة المحاذية لمستوطنة “يتسهار” المقامة على أراضي المواطنين، جنوب نابلس.

وأضاف أن هذه الخطوة تعد إحدى الطرق التي يستخدمها المستوطنون لتوسعة هيكلية المستوطنة والاستيلاء على المزيد من أراضي المواطنين الفلسطينيين في المنطقة.

كما دمر مستوطنون، خطوط مياه في خربة طانا التابعة لأراضي بيت فوريك شرق نابلس.

وقال دغلس، إن عددا من المستوطنين دمروا خطوط مياه في أراضي الخربة، علما بأن هذه هي المرة السابعة التي تتعرض خطوط المياه فيها لتدمير المستوطنين.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق