“التربية” حول “تكرار أخطاء التوجيهي”: لا نقبل التجني والافتراء

هلا أخبار – قال مدير إدارة الامتحانات والاختبارات في وزارة التربية والتعليم الدكتور محمد كنانة إن موعد الدورة التكميلية سيكون كالمعتاد في نهاية شهر كانون أول وبداية كانون الثاني المقبل.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي، عقد للإعلان عن النتائج العامة لامتحان الثانوية العامة، مساء الأربعاء، أن عدد الطلبة الذين نجحوا (للجامعات) بلغ عددهم 74307 طالبا وطالبة، فيما بلغ (نجاح كلية) 109459 طالبا وطالبة.

وأما بخصوص امتحان الكيمياء الذي جرى حوله نقاش عن صعوبته، بيّن كنانة أن 691 حصل على علامة كامل في المنهاج.

وعلق كنانة على ما سمي “تكرار الأخطاء” مبيناً أنها ليست بظاهرة، ولا يزال الامتحان يجد بعضا من المجابهة من قبل أشخاص محاولين إفساد سير الامتحانات والتقليل من الجهود المبذولة “لغايات لا نعرفها وهذا أكبر تحدي”.

وتابع كنانة “نحاول أن نرد لكن نجد في بعض الأحيان أن الصمت أفضل حيث إن الوزارة غير معنية بمن يثيرون اللغط غير الصحيح أو المنطقي.”.

وأكد كنانة “نأخذ كل الملاحظات لكن أن يكون الموضوع بشكل واضح فيه تجني وافتراء لا نقبله أبدا”.

وتحدث عن تغيير كبير جذري وجوهري في امتحانات التوجيهي للسنوات المقبلة سيلمس أثره اعتبارا من العام الذي يلي العام المقبل كون الطلاب سينقسمون إلى مسارين مهني وأكاديمي.

وأضاف أن آلية إعلان نتائج التوجيهي في الدورات المقبلة ستتغير خاصة مع التغيير الذي سيحصل على الامتحانات.

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق