الجيش يحبط محاولة تسلل وتهريب مخدرات.. وإصابة مهربين

المنطقة العسكرية الشرقية تنفذ عملية نوعية ضمن منطقة مسؤوليتها

الجيش العربي: عملية نوعية أسفرت عن إحباط محاولة تسلل وتهريب كميات كبيرة من المخدرات

القوات المسلحة: إصابة عدد من المهربين بعد تطبيق قواعد الاشتباك عليهم وضبط كميات كبيرة من المخدرات

القوات المسلحة: ماضون في التعامل بكل قوة وحزم مع أي تهديد على الواجهات الحدودية

هلا أخبار – نفذت المنطقة العسكرية الشرقية، صباح اليوم السبت، عملية نوعية على إحدى واجهاتها ضمن منطقة مسؤوليتها، أسفرت عن إحباط محاولة تسلل وتهريب كميات كبيرة من المواد المخدرة قادمة من الأراضي السورية، وذلك انطلاقاً من جهود القوات المسلحة في المحافظة على أمن واستقرار المملكة وحماية حدودها، والتزاماً منها بواجبها الوطني تجاه الوطن.

وصرَّح مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، أن “قوات حرس الحدود وبالتنسيق مع إدارة مكافحة المخدرات والأجهزة الأمنية العسكرية، رصدت من خلال المراقبات الأمامية محاولة مجموعة من المهربين اجتياز الحدود بطريقة غير مشروعة من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، وتم تحريك دوريات رد الفعل السريع وتطبيق قواعد الاشتباك بالرماية المباشرة عليهم، مما أدى إلى إصابة عدد منهم وفرار الآخرين إلى داخل العمق السوري”.

وبين المصدر أنه بعد تكثيف عمليات البحث والتفتيش للمنطقة تم العثور على (٦٣،٠٠٠) ألف حبة كبتاجون، و(٥٨٨) كف حشيش، وتم تحويل المضبوطات إلى الجهات المختصة.

وأكد المصدر أن القوات المسلحة الأردنية ماضية في التعامل بكل قوة وحزم، مع أي تهديد على الواجهات الحدودية، وأية مساعٍ يراد بها تقويض وزعزعة أمن الوطن وترويع مواطنيه.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق