اتفاقية لحماية تراث البترا ووادي رم بين إيطاليا واليونسكو

هلا أخبار – وقعت الحكومة الإيطالية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، اليوم الأربعاء، اتفاقية شراكة بقيمة 1.5 مليون يورو، كمبادرة جديدة لحماية التراث الثقافي ودعم المجتمعات المحلية في البترا ووادي رم، والانخراط بشكل أكثر فعالية في حماية مواقع التراث العالمي.

ووقعت المذكرة، في مقر مكتب اليونسكو في الأردن، بحضور السفير الإيطالي في الأردن، لوتشيانو بيزوتي، وممثلة منظمة اليونسكو في الأردن مين جيونغ كيم، وممثلين عن الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي.

وأكد السفير بيزوتي ان الاتفاقية تأتي التزاما من الحكومة الإيطالية بدعم جهود الأردن في حماية الثقافة والحفاظ على الأماكن التراثية وإدارتها بكفاءة، وتأكيدا جديدا على التفاني الإيطالي في تثمين الأصول الثقافية وحماية التراث الحي الغني والمتنوع للأماكن ذات الأهمية العالية، وتوفير التعاون والمساعدة الدوليين في مجال التراث الثقافي.

بدورها، شكرت كيم، الحكومة الإيطالية على دعمها السخي، مبينا أن اليونسكو ستعمل بشكل وثيق مع الحكومة الأردنية، والسلطات والمجتمعات المحلية، للتركيز على الأنشطة التي يمكن أن تساعد في تخفيف بعض الضغوط على المواقع بسبب الزيادة الهائلة في عدد السياح في السنوات الأخيرة.

وبينت أن الهدف النهائي للمشروع هو دعم الحفاظ على مواقع التراث العالمي وتطويرها بشكل مستدام للأجيال القادمة.

وستساهم المبادرة التي تستمر عامين بعنوان “المجتمعات المحلية والسياحة المستدامة في البترا ووادي رم” في الحماية المستدامة لموقعي التراث العالمي، مع التركيز على تمكين المجتمعات المحلية من لعب دور فعال في الحفاظ على هذه الأماكن التي لا تقدر بثمن وإيجاد فرص لكسب العيش، وخاصة للنساء والشباب.

يشار إلى أنه سيتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار، ودائرة الآثار العامة، وسلطة منطقة البترا التنموية، وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

بترا






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق