“الشباب النيابية” تناقش موضوعات متعلقة برياضة “الكيغ بوكسينغ”

هلا أخبار – ناقشت لجنة التعليم والشباب النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الثلاثاء، موضوعات عدة متعلقة برياضة “الكيغ بوكسينغ”.

وتناول الاجتماع الملاحظات الواردة للجنة النيابية من عدد من لاعبي رياضة الكيك بوكسينج المعتزلين، وذلك بحضور الأمينة العامة للجنة الأولمبية الأردنية رنا السعيد ورئيس الاتحاد الأردني للكيك بوكسينغ سامي الوحش ورئيس اللجنة المؤقتة لإدارة الاتحاد الأردني للمواي تاي الدكتور باسل الشاعر.

وأكد رئيس لجنة التعليم والشباب النيابية الدكتور طالب الصرايرة حرص اللجنة النيابية على الوصول إلى توافق مع أبناء اللعبة وتذليل أية مشاكل، مبيناً أن اللجنة ستواصل عقد مزيد من اللقاءات للوصول إلى توافق حول الملاحظات التي قُدّمت في الاجتماع.

من جهته، دعا النائب خالد الشلول إلى ضرورة مواصلة التشجيع على ممارسة رياضة الكيك بوكسينج ووضع الخطط والبرامج لها، مُشيراً إلى ضرورة تشديد الرقابة على الأندية التي تدرب هذه الرياضة والتزامها بكافة متطلبات السلامة العامة.

كما أكد الشلول أن لجنة التعليم والشباب تسعى دائماً تعزيز دور الشباب الأردني وإيجاد البرامج والمشاريع التي تكفل ذلك.

من جهتها، ثمنت الأمينة العامة للجنة الأولمبية الأردنية رنا السعيد، اهتمام لجنة التعليم والشباب في مجلس النواب بالرياضات الأردنية، مؤكدة أن مجلس النواب كان على الدوام داعماً للشباب والشابات.

وأشارت إلى أن اللجنة الأولمبية الأردنية تُتابع تفاصيل تلك الملاحظات والشكاوى وباشرت التحقيق في الملاحظات بحسب النظام المعمول به في اللجنة، موضحة أن اللجنة ستقوم بتزويد اللجنة النيابية بنتائج التحقيق حال الانتهاء منه، وفقاً للأصول والقوانين المعمول بها.

بدورهم، دعا النواب زهير السعيدين ومحمد جرادات ومحمد الشطناوي إلى ضرورة إيلاء رياضة الكيغ بوكسينغ الأهمية وتشجيع الإقبال عليها.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق