دعوات مقدسية للمشاركة في حملة الفجر العظيم الجمعة

هلا أخبار – اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين، صباح اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك – الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة، وذلك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، وسط دعوات مقدسية للمشاركة في حملة الفجر العظيم الجمعة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، إن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، وتلقوا شروحات عن “الهيكل” المزعوم، وأدوا طقوسا تلمودية في منطقة باب الرحمة شرقي المسجد وقبالة قبة الصخرة، موضحة أن المستوطنين أدوا رقصات استفزازية عند باب الأسباط أحد أبواب الأقصى.

وتفرض شرطة الاحتلال قيودا مشددة على دخول المصلين الوافدين من القدس والداخل للأقصى، وتدقق في هوياتهم وتحتجز بعضها عند أبوابه الخارجية.

وصعدت قوات الاحتلال من حملات الإبعاد والاعتقالات والاستدعاءات المجحفة بحق المقدسيين والمرابطين قبيل الأعياد اليهودية.

وتتواصل الدعوات الفلسطينية للحشد وتكثيف الرباط في القدس والمسجد الأقصى خلال الأيام المقبلة، والتي يخطط المستوطنون فيها لاقتحامات واسعة مستغلين موسم الأعياد.

وشددت الدعوات على ضرورة شد الرحال في هذا الوقت، لإفشال مخططات المستوطنين ومساعي التهويد المستمرة بحق المسجد ومدينة القدس، إضافة إلى دعم المقدسيين والمرابطين الذين يتعرضون لمضايقات متكررة من جيش الاحتلال.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا عدا الجمعة والسبت، إلى سلسلة انتهاكات واقتحامات من المستوطنين، بحماية شرطة الاحتلال، في محاولة لفرض السيطرة الكاملة على المسجد، وتقسيمه زمانيا ومكانيا.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق