لجنة نيابية تطلع على الواقع السياحي في مادبا

هلا أخبار – اطلعت لجنة السياحة والآثار والخدمات العامة النيابية، اليوم الأربعاء، على واقع القطاع السياحي في محافظة مادبا.

وقال رئيس اللجنة النائب عبيد ياسين، خلال اللقاء الذي عقد في قاعة مبنى محافظة مادبا، إن المحافظة تعتبر من أهم المحافظات سياحياً، خاصة أنها تزخر بالمواقع السياحية والأثرية التي أصبحت إلى جانب العديد من المواقع في المملكة على قائمة التراث والخارطة العالمية.

وبين أن زيارة جلالة الملك للمحافظة واهتمامه بالجانب السياحي، يؤكد أهمية المحافظة سياحياً، وأن هناك موارد بشرية قادرة على النهوض بالقطاع السياحي وطموحاته وتطلعاته.

وأكد ياسين، أهمية الاستثمار واستدامة المشاريع التي تنفذ، وتوفير بنية تحتية للارتقاء بالقطاع السياحي، بما يتلاءم مع الميزات التي تتمتع بها المحافظة، وضرورة متابعة التحديات التي تواجه القطاع السياحي بشكل عام.

بدوره، قال محافظ مادبا نايف الهدايات، إن زيارة جلالة الملك الأخيرة للمحافظة، واطلاعه على بعض المواقع السياحية فيها مثل مكاور، يؤكد حرص جلالته على القطاع السياحي، وضرورة العمل للنهوض به من قبل الجميع.

وبين “أننا نعمل جميعاً ضمن التوجيهات الملكية بتنفيذ المشاريع وتذليل العقبات والتحديات التي تواجه القطاع السياحي في مادبا، حيث يتم التنسيق بين كافة الأجهزة المختصة والدوائر في المحافظة لتحقيق الإنجازات وتقديم الخدمات الفضلى للسياح”، مبينا أن المحافظة تحتوي على جميع العناصر التي تشجع على الاستثمار السياحي، والتي تحتاج لجهود جميع الجهات المعنية لتحقيق التنمية.

وأكد أعضاء اللجنة النيابية النواب، عائشة الحسنات، ومحمود الفرجات، وتمام الرياطي، ورمزي العجارمة، ونواب المحافظة مجدي اليعقوب، وعبدالرحيم المعايعة، ضرورة متابعة جميع الملاحظات والمقترحات للنهوض بالقطاع السياحي في المحافظة وتشجيع الاستثمار، وسيتم العمل على رفع جميع التحديات إلى الحكومة، لدراستها وإيجاد حلول جذرية لها.

وتحدث مدير السياحة وائل الجعنيني، عن الواقع السياحي والأثري وأهم الإنجازات التي تم تحقيقها خلال الفترة الماضية، مبيناً أن نسبة أعداد السياح ارتفعت خلال الـ8 أشهر من هذا العام الحالي بنسبة 103 بالمئة عن الفترة نفسها من العام الماضي، إذ بلغ عدد السياح 457 ألفا.

وأشار إلى عدد من التحديات التي تواجه القطاع، منها الأزمة المرورية في وسط المدينة، مما يعيق حركة الحافلات السياحية، وعدم وصول البعض منها إلى مركز الزوار، وضرورة إيجاد مواقف، وعدم ترخيص بعض المنشآت السياحية، مطالباً بعمل استثناء لوسط المدينة ومعاملتها بأحكام خاصة.

من جهته، قال رئيس مجلس المحافظة محمد أبو ركبة، إن القطاع السياحي يحظى بأهمية كبيرة لدى المجلس، لدوره في تنمية المجتمعات وحل مشكلة البطالة، وأن المحافظة لها خصوصيتها السياحية، داعيا إلى أهمية العمل بتشاركية لتعزيز الواقع السياحي فيها.

وزارت اللجنة، عددًا من المواقع السياحية والأثرية في المحافظة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق