8 شهداء ومفقودان من الصحفيين في غزة

والعثور على صحفية أعلن سابقا فقدانها

استشهاد الصحفي محمد أبو مطر

تعرض 10 صحفيين لإصابات وتدمير مكاتب 40 مؤسسة إعلامية

العثور على الصحفية سلام ميمة على قيد الحياة تحت الأنقاض

استهداف ممنهج وتهديد بقصف منازل الصحفيين إن لم يخلوها


هلا أخبار – أكد نائب الاتحاد الدولي للصحفيين ونقيب الصحفيين الفلسطينيين، ناصر أبو بكر، ارتفاع عدد الشهداء من الصحفيين في قطاع غزة إلى 8 صحفيين، إضافة إلى 2 مفقوين.

وتحدث لبرنامج “عوافي” عبر “جيش أف أم”، مساء الأربعاء، عن استشهاد الصحفي، محمد أبو مطر، خلال قصف قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم للمنازل والبيوت في رفح.

وأفاد بتعرض 10 صحفيين لإصابات، إضافة إلى تدمير مكاتب أكثر من 40 مؤسسة إعلامية في غزة.

ونوه بأنه تم العثور على الصحفية، سلام ميمة، على قيد الحياة، والتي أعلنت النقابة سابقا عن أنها مفقودة، مبينا أن فرق الإنقاذ تحاول انتشالها وزوجها وأبناءها من تحت الأنقاض.

وأشار إلى أن الصحفيين في غزة يتعرضون لأعلى درجات الخطورة، حيث أصبحت قدرتهم على التحرك داخل القطاع صعبة جدا وغالبيتهم يتواجدون في المستشفيات.

وأكد الاستهداف الممنهج للصحفيين في غزة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، بقطع وتشويش الاتصالات والإنترنت، لافتا إلى أكثر من 1200 صحفي يمثلون وسائل إعلام محلية ودولية في القطاع.

كما تحدث عن مكالمات يتلقاها الصحفيون في غزة من جهاز المخابرات الإسرائيلي والجيش الإسرائيلي تهددهم بقصف منازلهم إن لم يخلوها، حيث قصفت منازل عشرات منهم.

 

 

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق