الكنيسة الأنجليكانية في القدس: مجزرة مستشفى المعمداني “جريمة ضد الإنسانية”

هلا أخبار – أدانت الكنيسة الأنجليكانية الأسقفية في القدس، هجوم طيران الاحتلال الإسرائيلي، على المستشفى الأهلي العربي (المعمداني) في غزة، الذي أسفر عن استشهاد وإصابة المئات من المدنيين الفلسطينيين، واصفة ذلك بالجريمة ضد الإنسانية.

وقالت الكنيسة، في بيان صدر عنها، الليلة، إنه بالتزامن مع يوم الصوم والصلاة من أجل السلام، الذي أعلنه بطاركة ورؤساء الكنائس في القدس، تعرض المستشفى الأهلي العربي في غزة، الذي يتبع للكنيسة الأنجليكانية الأسقفية، لهجوم وحشي.

وأضافت أن “المستشفيات تعتبر بموجب مبادئ القانون الإنساني الدولي، ملاذات آمنة، إلا أن هذا الاعتداء تجاوز تلك الحدود المقدسة”.

وتابع: “لقد لبينا نداء رئيس أساقفة كانتربيري جاستن ويلبي، الذي ناشد بحماية المرافق الطبية وإلغاء أوامر الإخلاء. ومن المؤسف أن غزة لا تزال محرومة من الملاذات الآمنة”.

وقالت الكنيسة الأنجليكانية الأسقفية إن “الدمار الذي شهدناه، إلى جانب الاستهداف المدنس للكنيسة، يضرب جوهر الأخلاق الإنسانية”، مؤكدةً أن الهجوم الإسرائيلي “يستحق الإدانة والعقاب الدوليين”.

ووجهت الكنيسة نداءً عاجلا للمجتمع الدولي “للوفاء بالتزاماته في حماية المدنيين وضمان عدم تكرار مثل هذه الأعمال المروعة اللاإنسانية”.

وأعربت الكنيسة عن حزنها على فقدان عدد لا يحصى من الأرواح التي ارتقت في منشآت تابعة لها، معلنةً يوم حداد في جميع كنائسها ومؤسساتها، وناشدت “الأصدقاء والشركاء والأفراد ذوي النوايا الحسنة بأن يقفوا متضامنين، تنديدا بالاعتداء الشنيع على موظفينا المتفانين والمرضى الضعفاء”.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق