الأونروا: شاحنات المساعدات التي دخلت إلى قطاع غزة لا تكفي

هلا أخبار – قال المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (أونروا) فيليب لازاريني، الجمعة، إن شاحنات المساعدات التي دخلت إلى غزة لا تكفي وتعتبر فتاتا.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقد في مدنية القدس المحتلة، أنه يبدو أن المجتمع الدولي يترك قطاع غزة وحيدا، مضيفا أن بعض المستودعات دمرت.

وأشار لازاريني إلى أن المساعدات تقدم لمن يحتاجها، ويجب تسيير القوافل وإبعادها عن النزاع، مشيرا إلى أن الناس في غزة جوعى والمساعدات لا تصل بسبب القيود، ولا يمكن أن نغمض أعيننا عن الكارثة التي حلت في غزة.

وشدد على أهمية توفير الوقود، مشيرا إلى أنه لا يمكن العمل في غزة دون توفر الوقود.

وأشار بأنه قد “قُتل من موظفي الأونروا جراء العدوان على غزة سبعة وخمسون موظفا”، داعيا إلى “حماية المدنيين والمستشفيات خلال الهجمات”.

وشدد لازاريني بأنه من غير الممكن غض الطرف عن المأساة الإنسانية في غزة”، مشيرا إلى أن “تأجيل إنهاء هذه الحرب سيزيد من خطر توسع النزاع”.

وقررت الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الماضي تمديد ولاية وكالة “أونروا” التي تأسست في 1949، وفوضتها بمهمة تقديم المساعدة الإنسانية والحماية للاجئي فلسطين المسجلين في مناطق عمليات الوكالة حتى التوصل إلى حل عادل ودائم، وتعمل الوكالة في الأردن، ولبنان وسوريا، وقطاع غزة، والضفة الغربية المحتلة التي تشمل القدس الشرقية.

وتتمثل مهمة الوكالة في مساعدة اللاجئين الفلسطينيين على تحقيق كامل إمكاناتهم في التنمية البشرية إلى أن يتم التوصل إلى حل دائم وعادل لقضية اللاجئين، وتشمل خدمات “أونروا” التعليم والرعاية الصحية، والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية، وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير للاجئي فلسطين.(بترا)





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق