وزير فلسطيني: نعمل مع المنظمات على إعادة تشغيل الاتصالات والإنترنت في غزة

هلا أخبار – أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفلسطيني، إسحق سدر، أنه وفي تمام الساعة العاشرة من صباح اليوم الأربعاء توقفت جميع المولدات المغذية للمحطات الرئيسية المتبقية من شبكة الاتصالات في قطاع غزة بسبب نفاد الوقود اللازم لتشغيلها.

وتحدث لبرنامج “مروحين مع نسرين” عبر “راديو هلا”، أن الاتصالات والإنترنت في غزة تعملان الآن على ما تبقى من الطاقة الكهربائية المخزنة على البطاريات الخادمة لشبكات الاتصالات، ما سيؤدي إلى توقف كل خدمات الاتصالات خلال الساعات القليلة المقبلة.

وبين أن الوزارة عملت على مقترحات تشكل حلولا جزئية لمشكلة الاتصالات والإنترنت في غزة، لكن جميع هذه المقترحات بقيت في الإطار النظري، لكنه أشار إلى استمرار الجهود لحل المشكلة من خلال العمل على توفير الوقود لإعادة تشغيل شبكة الاتصالات.

ولفت إلى إجراء عملية تحديث لجميع البيانات في قطاع الاتصالات بغزة، من إحداثيات عناصر الخدمة والقدرة التخزينية للوقود والكميات المستهلكة في اليوم الواحد، مضيفا أن تم تزويد المنظمات الأممية بهذه البيانات لأن المعضلة ليست في إدخال الوقود إلى غزة فقط بل أيضا في توزيعه.

وشدد على أنه إذا لم تتوفر مسارات آمنة لكوادر شركات الاتصالات فلن يكون بالإمكان توصيل أي كميات من الوقود لإعادة تشغيل شبكة الاتصالات في غزة.

وقدر حجم الدمار والتوقف بشبكة الاتصالات في غزة بنحو 70%، ولا سيما في مناطق الشمال، والمتبقي من الشبكة والمقدر بنحو 30% يعمل في مناطق الوسط والجنوب.

“لم يشهد التاريخ هذا الشكل والحجم من الجرائم التي رأيناها على مدار 38 يوما من الحرب، ورسالتنا أن هذه أرضنا، وكل فلسطيني متمسك بهذا التراب، ولا يوجد لدى أي فلسطيني الرغبة بترك فلسطين لهؤلاء اللأعداء”، بهذه الرسالة ختم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفلسطيني.

 

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق