جيمس ويب يلتقط صورة لقلب درب التبانة

هلا أخبار – كشفت صورة جديدة التقطها تلسكوب “جيمس ويب” الفضائي التابع لوكالة الفضاء الأميركية “ناسا” عن تفاصيل غير مسبوقة في مركز أو قلب درب التبانة.

وقال موقع “سكاي نيوز” البريطاني إن الصورة تظهر جزءا من مركز مجرتنا، الذي يبعد بنحو 25 ألف سنة ضوئية عن الأرض، بـ”تفاصيل غير مسبوقة”.

وأضاف: “رصدت عدسة جيمس ويب أكثر من 50 ألف نجم ومجموعة من النجوم الأولية، وهي نجوم ما تزال تتشكل وتكتسب الكتلة”.

وتابع: “يوجد في قلب هذه المجموعة الشابة من النجوم، نجم أولي ضخم تزيد كتلته 30 مرة عن كتلة شمسنا”.

وأبرز المصدر: “تعتبر منطقة تشكل النجوم، المسماة برج القوس C، قريبة بما يكفي لدراسة النجوم الفردية باستخدام تلسكوب جيمس ويب، مما يسمح للعلماء بجمع معلومات حول كيفية تشكل النجوم في هذه البيئة”.

وذكرت “ناسا”: “الصورة ستساعد علماء الفلك على معرفة المزيد عن كيفية تشكل النجوم في -بيئة كونية متطرفة-“.

من جهته، أوضح الباحث الرئيسي في فريق المراقبة، صامويل كرو، وهو طالب جامعي في جامعة فيرجينيا: “الصورة التي التقطها جيمس ويب مذهلة، والمعلومات التي سنحصل عليها منها أفضل بكثير”.

وأضاف: “النجوم الضخمة عبارة عن مصانع تنتج عناصر ثقيلة في مراكزها النووية، لذا فإن فهمها بشكل أفضل يشبه معرفة قصة أصل جزء كبير من الكون”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق