“فيفا” يؤكد دعمه لقرارات لتحسين سلوك اللاعبين واحترام الحكام

هلا أخبار – أكد مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، دعمه لسلسلة قرارات وتدابير تهدف إلى تحسين سلوك اللاعبين، وجودة منظومة كرة القدم العالمية، وزيادة احترام حكام المباريات.

وأعلن الفيفا على موقعه الإلكتروني، مقترحات جرى طرحها خلال اجتماعها السنوي الذي عقد بمقرها في زيورخ، أمس الثلاثاء، أهمها “يحق لقائد الفريق فقط التوجه إلى الحكم في بعض حالات المباراة، والطرد المؤقت بسبب الاحتجاج أو المخالفات التكتيكية المحددة”.

وسيجري النظر بالمقترحات في الاجتماع العام السنوي للمجلس في آذار المقبل، حيث سيدمج المجلس أي تغييرات جرى الموافقة عليها في قوانين اللعبة اعتبارا من الأول من تموز 2024.

واتفق أعضاء الاتحاد على الاستمرار في تطوير تقنية التسلل شبه الآلية لمساعدة حكام المباريات على أرض الملعب لتسريع عملية اتخاذ القرار.

وناقش الاجتماع استراتيجيات معالجة الوقت الضائع في المباريات والتكتيكات الهادفة إلى خفض إيقاع اللعب، بما في ذلك تقييد الوقت بست ثوان لحراس المرمى للعب الكرة، واستئناف اللعب بعد التوقف والحد من التظاهر بالإصابات.

كما وافق المجلس على تضمين الإجراء الناجح الذي أجراه الفيفا بشأن تقنية حكم الفيديو المساعد، ويتضمن شرح الحكم القرار النهائي بعد استعراض الحالة.

واطلع الأعضاء على المراجعة المستمرة التي يقودها الفيفا لبروتوكول تقنية حكم الفيديو المساعد، وتجربة ارتداء حكام المباريات لكاميرات على الجسد في المستويات الأدنى، والتي اقترحت للحد من حالات السلوك غير الرياضي الجسيم تجاه حكام المباريات.

وناقش الاجتماع التوضيحات المحتملة لقوانين اللعبة لعام 2024 – 2025، وتعديل محتمل للقانون رقم 12 (المخالفات والسلوك غير الرياضي) والذي بموجبه سيتم معاقبة لمسات اليد التي تؤدي إلى ركلات جزاء بنفس طريقة المخالفات.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق