5 اتفاقيات لحاضنة الابتكار في مركز البحوث الزراعية

هلا أخبار – قال مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد، إن تحديات القطاع الزراعي تتطلب في المرحلة المقبلة حلولا إبداعية مبنية على الشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص، وتمكين الشباب المبتكرين والرياديين.

وأكد حداد خلال التوقيع على 5 اتفاقيات لحاضنة الابتكار الزراعي وريادة الأعمال الزراعية، جرت على هامش مهرجان الزيتون الثالث والعشرين، أن الحاضنة هي انعكاس للتكنولوجيا الحديثة وتبني تقنيات حديثة متكاملة تهدف إلى دعم المبادرين والمبدعين من أصحاب المشروعات الناشئة والفريدة لتمكينهم من تحويل أفكارهم إلى مشاريع تعمل على حل المشكلات.

وأضاف، إن حاضنة الابتكار تهدف إلى رعاية وتنمية هذه الأفكار من مرحلة البحث والتطوير إلى مرحلة التنفيذ، وتوطين التكنولوجيا الحديثة والمتطورة من خلال توظيف مخرجات البحث والاستفادة من الخبرات البحثية لكوادر المركز.

من جهته أشار مدير مديرية التطوير المؤسسي بالمركز المهندس عمار حتر، إلى المشاريع الريادية التي التحقت تحت مظلة الحاضنة، وهي مشروع (hello terraium) لإنتاج نبات طبيعي داخل أوان زجاجية مغلقة بعد زراعتها دون الحاجة إلى ماء أو هواء، ومشروع (Borage.jo) الذي يعمل على استخدام أجزاء من النبات لاستخلاص مواد طبية وعطرية، ومشروع الرمان، ومشروع غبوت لمنتجات الإبل كاميليرا لإنتاج وبيع حليب الإبل المبستر بعبوات معقمة ومبردة من خلال تربية الإبل في مزرعة خاصة بالتعاون مع مربي الإبل لشراء الحليب.

وأضاف، إن مشروع فيكتورى جينومكس يعد من المشاريع الريادية التي تعنى باجراء الأبحاث العلمية من خلال الفحوصات الجينية والوراثية ومن خلال الخارطة الجينية للخيول والإبل، والكشف عن معلومات عملية لتحديد مختلف التغيرات الوراثية أو غير الطبيعية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق