مفوض أممي لحقوق الإنسان: الحل لا يكمن في المزيد من العنف

هلا أخبار – طالب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، فولكر ترك، اليوم الأحد، بوقف العدوان الوحشي والأعمال العدائية على غزة.

وقال ترك، في بيان صحفي، إن الحل لا يكمن في المزيد من العنف الذي لن يحقق السلام أو الأمن، مشيرا إلى استشهاد مئات الفلسطينيين جراء القصف الإسرائيلي منذ استئناف الأعمال العدائية يوم الجمعة.

وأضاف المفوض السامي: “نتيجة العمليات العدائية التي تقوم بها إسرائيل وأوامرها للسكان بمغادرة الشمال وأجزاء من الجنوب، يُحصر مئات آلاف الأشخاص في منطقة متقلصة المساحة من جنوبي غزة بدون ظروف نظافة صحية ملائمة أو إمكانية الحصول على ما يكفي من الغذاء والماء والإمدادات الصحية، حتى مع سقوط القنابل حولهم”.

وكرر تورك: “لا يوجد مكان آمن في غزة”، مشددا على “أن القانون الدولي الإنساني وقانون حقوق الإنسان ينصان بوضوح على أن حماية المدنيين تأتي في المقام الأول، وضرورة تيسير وصول المساعدات الإنسانية بشكل عاجل وبدون عوائق بكل السبل الممكنة لتخفيف معاناة المدنيين”.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق