“الخدمات النيابية” تبحث دمج دائرة الأرصاد بوزارة النقل

هلا أخبار – أكد رئيس لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية، غازي البداوي، ضرورة إعادة النظر بموضوع دمج دائرة الأرصاد الجوية بوزارة النقل.

وبين البداوي خلال ترؤسه اجتماعًا للجنة، اليوم الثلاثاء، بحضور أمين عام وزارة النقل بالوكالة أسامة كرادشة، ومدير الأرصاد الجوية رائد آل خطاب، أهمية النشرات الجوية ودقتها في الحفاظ على حياة وممتلكات المواطنين.

من جهتهم، دعا النواب، طلال النسور، وإسماعيل المشاقبة، وناجح العدوان، ومحمود الفرجات، ونواش قواقزة، وعبير الجبور، وزينب البدول، إلى ضرورة توحيد الجهات المعنية برصد الطقس، بُغية عدم التخبط بالنشرات والتصريحات الصادرة بهذا الخصوص.

بدوره، قال كرادشة إن دائرة الأرصاد تتبع إداريا وماليا لوزارة النقل قبل عمليات الدمج، مؤكدا ضرورة تحسين وتطوير عمل الدائرة والمهام المنوطة بها.

من جانبه، أكد آل خطاب، دور الأرصاد بحماية أرواح وممتلكات المواطنين عبر الدقة برصد النشرات الجوية، موضحا أنها تزود 700 وسيلة إعلامية وجهات حكومية وخاصة بنشراتها.

وقال إن 80 بالمئة من عملها يتركز على الطيران المدني والعسكري، لافتًا إلى وجود محطات رصد في المطارات العسكرية والمدنية، وأن الدائرة تدرب المتنبئ الجوي 6 أشهر، فضلًا عن تأهيله 5 أعوام قبل أن يصبح متنبئا رسميا.

وبين أن هناك 21 محطة تعتمد على العنصر البشري، و30 محطة تعتمد على عناصر اتوماتيكية، مشيرا إلى أن عدد موظفي الدائرة يبلغ 160 ويعملون على مدار الساعة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق