كريشان: الملك يقود جهودا لوقف الحرب الهمجية على غزة

هلا أخبار – أكد نائب رئيس الوزراء وزير الإدارة المحلية توفيق كريشان الموقف الأردني بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الداعم للأشقاء الفلسطينيين واحلال السلام الشامل وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشار كريشان خلال جولة اليوم الثلاثاء، إلى بلدية غور المزرعة ولقائه رئيس وأعضاء اللجنة ونواب المنطقة، إلى الجهود الدبلوماسية التي يقودها جلالة الملك لوقف الحرب الهمجية والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، لافتا إلى موقف الدولة بجميع أركانها المنسجم مع الشارع والرافض للعدوان الإسرائيلي.

واكد حرص الحكومة على الزيارات الميدانية تنفيذا للتوجيهات الملكية الداعية دوما إلى ضرورتها بهدف الاطلاع على قضايا المواطنين والاستماع لمشاكلهم وحلها على أرض الواقع.

وأشار الى الدور التنموي للبلديات ومجالس المحافظات في خدمة المجتمع المحلي، داعيا البلديات إلى الاستعداد لفصل الشتاء واتخاذ جميع الاحتياطات المناسبة وتفقد العبارات وأماكن تصريف الأمطار لضمان انسيابها وعدم حدوث أي مشاكل.

ولفت إلى أن الوزارة تعمل على تذليل جميع المعيقات أمام العمل البلدي لتمكينها من القيام بعملها التنموي وخدمة المجتمع.

ودعا إلى التقيد بالقوانين والتشريعات الناظمة في جميع القضايا والأمور، مشيرا إلى أن الوزارة ستقوم بدراسة جميع الاحتياجات والطلبات التي تقدم بها رئيس لجنة البلدية ونواب المنطقة ومجلس المحافظة لتحقيق ما أمكن منها حسب الأصول وضمن الأولويات والتي تمثلت بتوسيع وتعبيد الشوارع وتزويد البلدية بآليات وكادر وظيفي والإسراع في إجراءات التنظيم وإيصال الخدمات للناس.

وطالب عضو مجلس المحافظة في اللواء عبدالله الخنازرة بإعـادة تأهيـل شوارع قضاء غور المزرعة بخلطـة ســاخنة وفـتـح شـوارع جديـدة وعمـل جـدران استنادية وإنارة جميع الشوارع الداخلية، مشيرا إلى حاجة البلديـة إلى آليـات مـن أجل تـقـديم الخـدمات للمـــــواطنين مثـل كابسات وتنكـات نضـح وقلابات ولـودر وتراكتورات رش وتنكات مياه.

وأضاف أنه يوجـد منـاطق كثيـرة داخـل حـدود البلديـة لكنهـا خـارج التنظـيم حيـث يعـانـي سـكانها مـن نقـص فـي خـدمات الكهربـاء والميـاه والشـوارع، لافتا إلى ضرورة زيادة الكـادر الـوظيفي والإداري والفني في البلدية وتعيين أعضـاء مـن المجتمـع المحلـي فـي المجلـس البلـدي بعـدد اثنـيـن كـون جميـع الأعضـاء مـن خـارج اللـواء أو إعـادة الأعضـاء الـذيـن تـم انتخـابـهم مـن منطقـة غـور المزرعـه فـي مجلس بلدية الأغوار الجنوبية.

وأشار الخنازرة إلى ضرورة استحداث مناطق للبلدية وتوسـعـة حـدود البلديـة بإدخـال منـاطق جديـد للتنظـيم حيـث يوجـد أعـداد كثيـرة لـم تحصـل علـى وحــدات سكنيه منـذ عـام، لافتا إلى أن مجلــس محافظـة خصص مبلـغ 180 ألـف دينـــــــار علـــى موازنـة 2023 مـن أجل عمـل مـشـروع استثماري مصـنع خياطـة ونسـيج بالإضافة إلى تخصـيص مبلـغ 120 ألـف دينـــار علـى موازنـة 2024 ولكن لا يعلم المجلس إلى أين وصلت مراحله.

وأكد الخنازرة تطوير الشـاطئ الجنـوبي للبحـر الميـت لعمـل منتجعـات ونزل سياحية وتحويل نقطـة شـرطة غـور المزرعـة إلى مـركـز أمني لتخفيـف الـعبء عن المـواطنين، بالإضافة إلى حاجة قضاء غور المزرعة إلى مدرسة عسكرية ومركز طبي عسكري ومكتـب للأحـوال المدنيـة لبعـدها عن مركز اللواء.

وعرض رئيس اللجنة نبيل القسوس الإجراءات التي قامت بها اللجنة خلال فترة عملها السابقة فيما يتعلق باجراءات الفصل، لافتا الى مجموعة من الاحتياجات والطلبات تتعلق بعوائد المحروقات وفتح وتوسيع وتعبيد الشوارع وغيرها من الأمور.

وحضر اللقاء النائب عواد العشوش والامناء العامون للوزارة المهندس حسين مهيدات والدكتور نضال العدوان وممثلون عن مجالس المحافظة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق