“الآثار النيابية” تدعو لتخفيض الضرائب والكُلف على القطاع السياحي

هلا أخبار – أكد رئيس لجنة السياحة والآثار العامة النيابية، مجدي اليعقوب، ضرورة اعتماد نهج جديد للترويج للسياحة، لا سيما عبر تطبيقات الهاتف النقال، ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقال اليعقوب خلال ترؤسه اجتماعا للجنة اليوم الأربعاء، لبحث التحديات التي تواجه القطاع، خاصة المطاعم، إن موقع الأردن الجيوسياسي يعد نقطة مهمة لصالح تشجيع السياحة الداخلية، والاستثمار بالقطاعات المعنية.

وبين بحضور رئيس جمعية المطاعم السياحية الأردنية، عصام فخر الدين، وعدد من ممثلي قطاع المطاعم، أهمية تشكيل تصور واضح للأسباب التي أدت للأزمة السياحية، وأبرزها الظروف الإقليمية المضطربة، مشيرا إلى أهمية القطاع السياحي في رفد خزينة الدولة.

ولفت إلى أن تراجع أداء القطاع الاقتصادي العالمي، وارتفاع كلف السياحة، أهم أسباب الأزمة السياحية، التي تعتمد على السوق الأجنبي في الترويج للسياحة الثقافية التاريخية والدينية.

من جهتهم، دعا النواب، محمود الفرجات، وأسماء الرواحنة، وأيمن مدانات، ونواش قوقزة، وسالم العمري، وهايل عياش، إلى ضرورة تخفيض الضرائب، وكلف الطاقة على القطاع السياحي، حتى يستطيع الاستمرار بمواصلة عمله، وبالتالي تثبيت شراكته في تحقيق التنمية المستدامة.

من جهته، عرض فخر الدين لأبرز التحديات التي تواجه قطاع المطاعم السياحية، كارتفاع كلف الطاقة والضرائب، ما انعكس سلبًا على الأداء بشكل عام، مؤكدا أهمية تعزيز السياحة الدينية والعلاجية.

وطالب بضرورة تخفيض الجمارك على مدخلات الإنتاج وغيرها من المواد المستخدمة في القطاع السياحي.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق