زراعة بني كنانة: الهطول المطري يبشر بإنتاج متميز للمحاصيل الحقلية

هلا أخبار – قال مدير مديرية زراعة لواء بني كنانة المهندس أحمد الخصاونة، إن الموسم المطري حتى الان يبشر بالخير، اذ بلغ مجموع كميات الامطار التي هطلت حتى صباح أمس الأربعاء، 145 ملم أي مانسبته 32 بالمئة من المعدل السنوي البالغ 450 ملم، حيث أن كميات الامطار وتوزيعها يبشر بإنتاج متميز للمحاصيل الحقلية.

وأضاف الخصاونة أن لواء بني كنانة يمتاز بإتساع مساحة أراضيه الخصبة، حيث يتكون اللواء من 34 قرية مترامية الأطراف، ما أدى الى التنوع الكبير في زراعة مختلف أنواع الاشجارالمثمرة والمحاصيل الحقلية والخضار والزراعات المحلية.

وأوضح، أن اللواء يشتهر ببساتين أشجار الزيتون حيث تبلغ مساحة الأراضي المزروعة بأشجار الزيتون حوالي 85 ألف دونم، ويقدر الانتاج السنوي من ثمار الزيتون بحوالي 300 ألف طن، ويوجد في اللواء 21 معصرة زيتون حديثة، حيث يمتاز زيت الزيتون في اللواء بجودة عالية وسمعة مميزة في داخل المملكه وخارجها.

وأكد، أن لواء بني كنانة يشتهر أيضا بمزارع الجوافة، حيث تبلغ مساحة الاراضي المزروعة فيها حوالي 1800دونم، إضافة الى بساتين الرمان بأصنافه المتعددة والفاخرة التي تقدر مساحتها بحوالي 1500 دونم تقريبا، إضافة الى اللوزيات التي تبلغ مساحة الاراضي المزروعة فيها 1500 دونم، وغيرها من المساحات المزروعة بأشجار الحمضيات والعنب ومساحات قليلة جدا تزرع بالموز والفستق الحلبي وشجرة المانجو.

وعن المحاصيل الحقلية أشار الخصاونة، الى أنها ترتكز على زراعة القمح بشكل رئيسي حيث تقدر المساحات التي تزرع به حوالي 5000 دونم إضافة الى حبوب الشعير والبيقية والحمص والسمسم والعدس، التي تزرع جميعها بمساحات متفاوتة، إضافة الى مساحات قليلة من الآراضي تزرع بالخضار مثل الكوسا والقثاء والبصل والباميا والبازيلاء والبندورة والفول والبطاطا.

ودعا الخصاونة جميع المزارعين في لواء بني كنانة، الى البدء بزراعة المحاصيل الحقلية وتأخير زراعة محصول الحمص، منوها بأن مديرية الزراعة في اللواء تضم الكثير من الكفاءات وبخبرات واسعة جميعها تعمل لخدمة المزارعين في كافة المجالات والتخصصات في القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني.

(بترا)





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق