تنظيم فعاليات فلسطين في الأدب المحكي والزجل

هلا أخبار – نظم منتدى الجياد للثقافة والتنمية في نادي الفنانين بإربد وضمن برنامج نصرة غزة مساء أمس، فعاليات فلسطين في الأدب المحكي والزجل، بحضور رئيس المنتدى الأديب سامر المعاني وثلة من الأدباء والمثقفين والمواطنين المهتمين.

وخلال اللقاء الذي أداره الدكتور سلطان الخضور، جرى الحديث عن مفاهيم الأدب المحكي والشعر النبطي والزجل، إضافة إلى دور الأردن قيادة وحكومة وشعبا في الوقوف مع الأشقاء في فلسطين، وعن صور الجرائم التي تقع بحق الأبرياء من الأطفال والنساء في قطاع غزة.

كما قدم الدكتور الخضور السيرة الذاتية للمشاركين، موضحا دور وأسلوب كل منهم في المشهد الثقافي الأردني، إضافة إلى نضوج وجودة العمل والأنشطة الثقافية المنوعة التي ينظمها منتدى الجياد.

واشتملت فعاليات اللقاء على قراءة مجموعة من القصائد الشعرية في الأدب المحكي والشعر النبطي قدمها الشاعر محمد أبو عوني الطورة، حيث قرأ قصائد عن الوحدة بين الأردن وفلسطن وعن صمود الأهل في غزة، ليبدع ويحلق في فضاء الحرف حين استذكر يوم السابع من أكتوبر الذي حطم فكرة الجيش الذي لا يقهر، مثلما قرأ قصائد تحدثت عن المكان والإنسان الأردني والفلسطيني.

من جهته، تحدث الأديب والشاعر حسن ناجي، عن أصل أدب الزجل ومؤشرات نشأته، مبينا أنه فن أدبي ولد وبقي في بلاد الشام ويحمل جميع أغراض ودروب الشعر، كما قرأ منوعات من أدب الزجل التي تحدثت عن الأوضاع في فلسطين وغزة، وقصيدة مطولة أهداها إلى الأردن.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق