أهالي محتجزين في غزة يطلقون صيحات استهجان أثناء خطاب نتنياهو في الكنيست

هلا أخبار – أطلقت عائلات المختطفين في قطاع غزة، صيحات استهجان ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أثناء إلقائه خطابا في الكنيست الاثنين.

وردّد أقارب المحتجزين الذين حملوا لافتات وصورا لأبنائهم “الآن! الآن!” ردا على قول نتنياهو إن جيش الاحتلال الإسرائيلي يحتاج إلى “مزيد من الوقت” لاستكمال العملية العسكرية في قطاع غزة.

وحمل الأهالي لافتات خطوا عليها عبارات مثل “80 يوما، كل دقيقة جحيم” و”ماذا لو كان ابنك؟”.

وقال نتنياهو الذي جاء خطابه بعد عودته من غزة الاثنين “لن ندّخر جهدا لتحرير المحتجزين” وإن ذلك غير ممكن تحقيقه دون “ضغط عسكري”. ورد على هتافات الأهالي بالقول “لن نتوقف حتى النصر”.

أ ف ب





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق