الصومال تطلب اجتماعا طارئا لمجلس جامعة الدول العربية

هلا أخبار – تقدمت الصومال، بطلب إلى الجامعة العربية لعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب لبحث تداعيات إبرام مذكرة تفاهم بشكل غير قانوني موقع بين إثيوبيا، وإقليم أرض الصومال.

وأعلن سفير جمهورية الصومال الفيدرالية لدى مصر، والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية إلياس شيخ عمر أبو بكر، أن المذكرة تمنح استغلال 20 كيلومترًا شمال غرب الصومال في البحر الأحمر.

وأكد إلياس ضرورة اتخاذ موقف عربي موحد للرد على الانتهاك الصارخ الذي قامت به إثيوبيا ضد سيادة ووحدة أراضي جمهورية الصومال الفيدرالية.

وشدّد مندوب الصومال بالجامعة العربية على موقف بلاده الرافض لتلك الخطوة واعتبرها عملا عدوانيا يهدد حسن الجوار والتعايش السلمي والاستقرار في المنطقة التي كانت تئن من وطأة نزاعات وتوترات مختلفة.

كما نوه إلى أن تلك الإجراءات الأحادية الجانب من قبل إثيوبيا تشكل تهديدا للأمن القومي العربي والملاحة في البحر الأحمر، وهي محاولة تهدف للنيل من سيادة واستقلال ووحدة جمهورية الصومال الفيدرالية.

وأكد مندوب الصومال بالجامعة العربية، أهمية الالتزام بقواعد حسن الجوار من أجل تعزيز السلام والأمن والاستقرار في منطقة القرن الأفريقي، مؤكدا أن هذه الخطوة التي أقدمت عليها إثيوبيا تمثل انتهاكا صارخا للسيادة الصومالية وتزيد من تأجيج الأوضاع بالمنطقة. وحذّر من خطورة وتداعيات هذه الخطوة وانعكاساتها.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق