لبنان يتقدم بشكوى لمجلس الأمن ضد إسرائيل

هلا أخبار – قدم لبنان شكوى أمام مجلس الأمن الدولي عقب اعتداء إسرائيل على منطقة سكنية في الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت، قبل يومين، ما أدى إلى مقتل نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري، وعدد من مساعديه.

وتضمن نص الشكوى المرفوعة أن “الاعتداء يمثل الفصل الأكثر خطورة في مسلسل الاعتداءات حيث شكل تصعيدا هو الأول من نوعه منذ العام ألفين وستة، كونه قد طال هذه المرة منطقة سكنية شديدة الاكتظاظ في ضاحية العاصمة بيروت، وانتهاكا إسرائيليا سافرا لسيادة لبنان، وسلامة أراضيه، ومواطنيه، وحركة الطيران المدني، وهو أمر يدعو للقلق لأنه قد يؤدي إلى توسع رقعة الصراع وزعزعة الأمن والسلم الإقليميين”.

وطلب لبنان مجددا من مجلس الأمن الدولي “إدانة هذا الاعتداء، والضغط على إسرائيل لوقف التصعيد، وإلى اتخاذ التدابير اللازمة كافة، لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على أراضيه وشعبه، وذلك للحيلولة بدون تفاقم الصراع وإقحام المنطقة بأسرها في حرب شاملة ومدمرة سيصعب احتواؤها”.

ميدانيا، يسجل منذ صباح اليوم، قصف مدفعي إسرائيلي على بلدات العيشية والضهيرة وعلما الشعب وشيحين ومجدل زون ومنطقة المرج ورويسة في أطراف بلدة حولا جنوب لبنان.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق