الحياري: الاشتباكات مع المسلحين على الحدود استمرت لنحو 15 ساعة

إصرار من قبل المهربين على الاشتباكات المسلحة على الحدود وعلى مساحات واسعة للضغط من أجل ادخال المخدرات بقوة السلاح 

منع كافة أشكال التهريب والتسلل عبر الحدود الأردنية وبقوة السلاح

رئيس هيئة الأركان المشتركة سخر لحرس الحدود مؤخرا كافة الوسائل المتاحة والتقنيات الحديثة لرصد عمليات التسلل والتهريب على الحدود

توجيهات من القيادة العامة بزيادة طلعات الإسناد الجوي على الحدود لضبط عمليات التسلل والتهريب

هلا أخبار – قال مدير الإعلام العسكري العميد مصطفى الحياري، إن حرس الحدود استمر في اشتباكات مسلحة طوال 15 ساعة مع الجماعات المسلحة على الحدود.

وأضاف العميد الحياري، في حديث له عبر برنامج “مسارات” على التلفزيون الأردني، مساء اليوم السبت، أثبتت على أن القوات المسلحة على العهد والقسم بالدفاع عن أمن الأردن.

وأوضح أن هنالك  إصرار من قبل المهربين على الاشتباكات المسلحة على الحدود وعلى مساحات واسعة للضغط من أجل ادخال المخدرات بقوة السلاح.

ولفت العميد الحياري، إلى منع كافة أشكال التهريب والتسلل عبر الحدود الأردنية وبقوة السلاح.

وأكد على أن رئيس هيئة الأركان المشتركة وجه بتسخير كافة السبل والتكنولوجيا الحديثة لرصد الحدود ، وزيادة الاسناد الجوي على الحدود لضبط عمليات التسلل والتهريب.

وصرح مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلّحة الأردنية – الجيش العربي، أنه وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية العسكرية وإدارة مكافحة المخدرات تمكنت من طرد المجموعات المسلّحة إلى الداخل السوري بعد أن استمرت الاشتباكات معها منذ ساعات ما قبل فجر اليوم السبت.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل خمسة أشخاص والقاء القبض على 15مهرب وإصابة آخر من المهربين، وضبط (627000) حبة كبتاجون و(3439) كف حشيش، وسلاح ناري نوع كلاشنكوف، خلال الاشتباكات التي جرت ما بين قوات حرس الحدود الأردنية والمجموعات المسلّحة على الحدود الشمالية للمملكة الأردنية الهاشمية، وذلك ضمن منطقة مسؤولية المنطقة العسكرية الشرقية.

وبين المصدر أنه لم ينتج عن الاشتباكات التي خاضتها القوات المسلّحة على الحدود مع المجموعات المسلّحة والمهربين أي إصابة بين مرتبات القوات المسلّحة الأردنية – الجيش العربي.

وعزا المصدر أن وجود تنظيمات مسلّحة تمتهن التهريب وتعتمد على عمليات التسلل بشكل ممنهج، واستغلال هذه المجموعات المسلّحة الظروف الجوية وتشكل الضباب الكثيف، وطبيعة التضاريس الوعرة الأمر الذي زاد من وتيرة وعدد هذه العمليات مؤخراً.

وشدد المصدر أن القوات المسلّحة الأردنية ماضية في التعامل بكل قوة وحزم، مع أي تهديد على الواجهات الحدودية، وأية مساعٍ يراد بها تقويض وزعزعة أمن الوطن وترويع مواطنيه.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق