الضمان: نتحمل تكاليف العناية الطبية الناتجة عن إصابات العمل

هلا أخبار – أكد مدير إدارة الشؤون القانونية والناطق الرسمي باسم مؤسسة الضمان الاجتماعي أنس القضاة، أن المشمولين باتفاقية علاج المؤمن عليهم بتأمين إصابات العمل، هم المؤمن عليهم والعاملين في المنشآت والمشتركين بالصفة الإلزامية سواء كانوا أردنيين او غير أردنيين.

وقال خلال مداخلته على إذاعة “جيش إ ف إم” عبر برنامج هنا الأردن، إنه حسب قانون الضمان، فإن هناك تأمين “إصابات العمل” الذي يغطي الحوادث الناتجة عن العمل بما في ذلك حوادث الطريق عندما يكون العامل متوجهاً إلى عمله أو عائد منه، وهذه الإصابات مشمولة في التأمين وعليه تتحمل مؤسسة الضمان الاجتماعي تكاليف العناية الطبية الناتجة عن هذه الإصابة.

وبين أن إصابة العمل، هي الحادث الذي يقع عليه المؤمن عليه أثناء القيام بعمله أو بسبب العمل بما ذلك حادث الطريق سواء كان الحق له أو عليه، ويتحمل تكاليفه الضمان الاجتماعي.

وأضاف أن المؤمن عليه لا يتحمل ولا المنشاة التي يعمل بها أي تكاليف طبية ناتجة عن هذه الإصابة، مشيرا إلى أنه بموجب الاتفاقية التي وقعت مع الخدمات الطبية فإنها ستتولى علاج المصابين بالإضافة إلى المستشفيات المعتمدة للمعالجة الفورية.

وأوضح أنه بمجرد وقوع الحادث، فإنه على المصاب التواصل مع ضابط الارتباط في الشركة أو المنشأة التي يعمل بها، الذي سيقوم بعمل طلب معالجة فورية إلكترونية، يتم ارساله إلى الجهات الطبية المعتمدة جميعها.

 





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق