البترا: خطط لإعادة توزيع مكتسبات التنمية بين تجمعات اللواء وبشكل عادل

هلا أخبار – نظمت سلطة إقليم البترا التنموي السياحي اليوم الخميس، لقاءً مع شيوخ ووجهاء منطقة أم صيحون، لإطلاعهم على خطط السلطة وإنجازاتها، ومناقشة مطالب وقضايا تتعلق بالمنطقة.

وعرض رئيس مجلس مفوضي السلطة الدكتور فارس البريزات خلال اللقاء، لأبرز خطط وتصورات السلطة للاستمرار في تنظيم العملية السياحية في منطقة البترا بشكل كامل، والاستمرار بإزالة المخالفات والإعتداءات في المحمية الأثرية.

وأشار إلى أن التنمية المستدامة والعادلة وسيادة القانون، تعد أولوية قصوى لدى السلطة، مؤكدا الاستمرار في إنفاذ القانون ومعالجة أي مخالفة وفقاً للقانون وضمن سيادته وبما يحافظ على الموقع الأثري.

وأكد أن لدى السلطة خططا تنموية كبيرة لإعادة توزيع مكتسبات التنمية بين تجمعات اللواء وبشكل عادل، وفي مقدمتها أم صيحون لتنال نصيبها الملائم من التنمية، مبينا أنها تضع المنطقة ضمن أولوياتها لتحويلها إلى قرية تراثية تنموية سياحية تعكس الثقافة البدوية والتراث الثقافي غير المادي.

وقال البريزات إن السلطة ستوفر مشاريع في اللواء عامة ومنطقة أم صيحون خاصة وبما يتناسب مع الخطط الاستراتيجية للسلطة، وسيتم بناء قاعة متعددة الأغراض في المنطقة وملعب كرة قدم خماسي، وإعادة تأهيل المتنزه، وتوفير مشاريع بنية تحتية وتنموية في المنطقة، وإيجاد مسارات سياحية جديدة داخل الموقع الأثري وخارجه وتوفير فرص عمل جديدة ومستدامة لأبناء المجتمعات المحلية.

وحول تفويج السياح من وإلى الموقع الأثري؛ قال البريزات إن تفويجهم سيكون جزءًا من إعادة هندسة العملية السياحية من خلال دخولهم من مركز زوار البترا وخروجهم من الطريق الخلفي نحو أم صيحون والقرية الثقافية والبيضا ومركز الزاور باستخدام باصات كهربائية ستوفرها السلطة قريباً وفق خططها لتطوير منظومة النقل أيضاً.

وبحسب البريزات فإن السلطة تعمل على توفير برامج ومشاريع تنموية مختلفة من خلال مركز تنمية أم صيحون، وستعمل على بناء 400 وحدة سكنية في مختلف مناطق لواء البترا، مشيراً إلى أن حوالي 111 عائلة سجلت للحصول على مساكن في منطقة أم صحيون، وبناء محلات تجارية جديدة في المنطقة، إضافة إلى توفير معارض إنتاجية فيها.

من جانبهم أثنى الوجهاء على جهود السلطة والجهات الأمنية في إزالة الاعتداءات في المحمية الأثرية وخططها الهادفة إلى تنظيم العملية السياحية في البترا بشكل عام، وخدمة المجتمعات المحلية، وتوفير مشاريع مختلفة في المنطقة، والاهتمام بموضوع السكن.

وحضر اللقاء، نائب رئيس مجلس المفوضين مفوض المحمية والسياحة الدكتور اسماعيل ابو عامود، ومفوض الشؤون المالية والادارية ايمن المجالي، ومفوض التنمية المستدامة الدكتورة فاطمة الهلالات.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق