أمين عمّان: إعادة هيكلة لدوائر الأمانة

هلا أخبار – أكد رئيس لجنة الاقتصاد الرقمي والريادة النيابية، هيثم زيادين، أهمية توظيف تكنولوجيا المعلومات للتخفيف من الإزدحامات المرورية، والوقت والمال والجهد على المواطنين.

وقال، خلال ترؤسه اجتماعًا للجنة عقدته اليوم الأحد، لمناقشة التحول الرقمي في أمانة عمّان بحضور أمينها يوسف الشواربة، إن “الريادة النيابية” عقدت وما تزال لقاءات مع شركات تكنولوجيا المعلومات والمعنيين، للاطلاع على التحديات التي تواجه خطط التحول الرقمي وسُبل الإسراع بتنفيذها.

وأضاف زيادين أن أمانة عمّان كانت رائدة في التطوير والخدمات الإلكترونية، مؤكدًا ضرورة أن تتقدم باقي المؤسسات في هذا المجال.

بدورهم، طالب النواب الحضور بضرورة الإسراع في عملية أتمتة الخدمات، التي تُقدمها “الأمانة” للمواطنين، للحد من الازدحامات المرورية، واكتظاظ المُراجعين بمُقراتها المُختلفة، مُطالبين بتمديد فترة الإعفاءات من غرامات المُسقفات.

من جهته، قال الشواربة إن أمانة عمّان من أكثر المؤسسات بتقديم الخدمات الإلكترونية، عبر أتمتة 134 خدمة، هدفها تسهيل الإجراءات، وسرعة اتخاذ القرار، مُضيفًا أن “الأمانة” تُقدم 4 خدمات من خلال استخدام الذكاء الصناعي، دون أي تدخل بشري، وهي: إصدار مُخطط تنظيمي، سجل عقد الإيجار، استصدار المُخالفات، سجل براءة الذمة.

وأضاف “أنه مع أتمتة خدمات الأمانة، تراجع عدد مُراجعيها لنحو 98 بالمئة”، لافتًا إلى أن غدًا سيشهد انطلاق الموقع الإلكتروني لـ”الأمانة” بنسخته الجديدة.

وعن تحول عمّان، لمدينة ذكية، توظف تكنولوجيا المعلومات في خدماتها المُختلفة، تحدث الشواربة عن إطلاق استراتيجية المدينة الذكية الشهر المقبل، وأن البرنامج الزمني لم يتم الانتهاء منه حتى الآن، مُشيرًا في ذات الوقت إلى أن هذا لا يتأتى دون شراكة القطاعين العام والخاص.

وبشأن عملية الانتداب، قال الشواربة إنه تم إيقاف انتداب العُمال للبلديات فقط.

وبخصوص الغرامات على المُسقفات، أوضح الشواربة أنه صدر قرار من مجلس الوزراء يقضي بخصم يصل لـ70 بالمئة على المُسقفات، وبقي ساريًا حتى نهاية العام الماضي.

وفيما يتعلق بأراضي الخزينة، أكد الشواربة “أن هُناك تعديًا صارخًا على أراضي الخزينة، ولن يكون هُناك إيصال الخدمات وبناء طوابق دون مُخططات هندسية”، مُبينًا أن أمانة عمّان”لن تكون شريكة بذلك”.

وبشأن أعداد موظفي أمانة عمّان، قال الشواربة “إن هُناك 10 آلاف موظف زائد عن الحاجة”، مُضيفًا “سيكون هناك إعادة هيكلة لدوائر الأمانة”.

وحول الازدحامات المرورية، بين الشواربة أن خطة أمانة عمّان، تتضمن ثلاثة مشاريع رئيسة، هي: إدارة المرور الذكية عبر نشر كاميرات لجمع المعلومات والبيانات حول الازدحامات المرورية بشارع معين، تُبين ساعات الذروة وعدد السيارات التي تدخل العاصمة من مُختلف المُحافظات، وإعداد مُخرجات للمُساهمة بحل تلك الازدحامات، وإيجاد حلول عبر الذكاء الصناعي.

وبشأن المواقف، قال الشواربة إن المواقف إلى جانب الشوارع سـتُصبح مدفوعة الأجرة، وليست مجانية، عبر تأمين مواقف عامة بأسعار تُراعي دخل الموظف، ما يُشجع الموظف على ارتياد وسائط النقل العام، الذي تسعى أمانة عمّان لتطويره وتحسينه”.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق