الأردن والعراق يوقعان مذكرة تفاهم لمكافحة الفساد

هلا أخبار – وقعت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، وهيئة النزاهة الاتحادية في العراق، مذكرة تفاهم في بغداد، بهدف التنسيق وتعزيز التعاون في مجال الوقاية من الفساد ومكافحته وفقا للمبادئ والأهداف المحددة في كل من الاتفاقيتين الأممية والعربية لمكافحة الفساد.

وركزت المذكرة التي وقعها عن هيئة النزاهة رئيس مجلسها الدكتور مهند حجازي، وعن هيئة النزاهة الاتحادية القاضي حيدر حنون، على ضرورة العمل المشترك للحد من جرائم الفساد العابر للحدود، وتضمنت العديد من مجالات التعاون كتبادل الخبرات وتعزيز قدرات ومهارات العاملين لدى الجانبين، إلى جانب تفعيل مجالات التدريب من خلال الدورات التدريبية المتخصصة، والدراسات والبحوث الأكاديمية ذات الصلة بممارسات الفساد والجرائم المالية، والوقاية من الفساد ومكافحته، فضلا عن تبادل الممارسات الفضلى، والمناهج المعتمدة التي أثبتت فعاليتها في المجالين التشريعي والعملي.

وأكد حجازي، في كلمته خلال توقيع المذكرة بمقر هيئة النزاهة الاتحادية ببغداد، أن توقيع المذكرة يأتي في إطار التعاون والتنسيق الذي تنتهجه الهيئة وكافة مؤسسات الدولة الأردنية وبتوجيه من القيادة الهاشمية بالتأكيد على أهمية تضافر الجهود بين الأشقاء بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين.

وبين أهمية التنسيق والتعاون المستمر في مجال مكافحة الفساد والوقاية منه، وضرورة انتهاج الطرق التثقيفية؛ لترسيخ قيم النزاهة ومكافحة الفساد وحرمة المال العام بين أوساط المجتمع ومحاربة الممارسات والعادات المجتمعية التي تندرج في خانة مسسببات الفساد.

من جانبه، دعا حنون دول العالم لا سيما الدول الأطراف في الاتفاقيتين الأممية والعربية لمكافحة الفساد، للتكاتف والتعاون وتضافر جهودها؛ من أجل تحجيم خطر الفساد وتقليص مسالكه بعد أن أصبحت هذه الظاهرة عابرة للحدود الوطنية، مشيرا إلى مخاطر آفة الفساد على الإعمار والاستثمار والتنمية وقطاعات التعليم والصحة.

وشدد على ضرورة محاصرة آفة الفساد وملاحقة مرتكبيها وعدم التواني عن ملاحقتهم وملاحقة متحصلات الفساد التي جنوها وقاموا بتهريبها للخارج، ومواكبة الأساليب الحديثة لمكافحة الفساد في العالم ومحاولة الإفادة منها، منبها إلى أهمية البرامج التوعوية والتثقيفية في منع الفساد والوقاية منه جنبا إلى جنب مع الميدان التحقيقي الزجري.

وفي ذات السياق، التقى رئيس مجلس الهيئة اليوم، رئيس المجلس القضائي الأعلى في العراق القاضي فائق زيدان، مشيرا إلى عمق العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين.

من جانبه أكد القاضي زيدان، أهمية التعاون وتبادل الخبرات بين الهيئتين، لافتا إلى أن العلاقة بين العراق والأردن، مبنية على الأخوة والتعاون في المجالات كافة.

يشار إلى أن الوفد الأردني خلال زيارته لهيئة النزاهة الاتحادية العراقية التي استمرت ثلاثة أيام، زار مقر الأكاديمية العراقية لمكافحة الفساد، كما زار أعضاء الوفد الذي ضم إلى جانب رئيس مجلس الهيئة، عضو المجلس ناصر القاضي، ومدير مديرية الشؤون القانونية، ومدير وحدة التعاون الدولي، ودائرة التحقيقات ودائرة التعليم والعلاقات العامة، واستمعوا إلى شروح تفصيلية حول مهام كل منها وأهدافها وآليات عملها.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق