محتجون يقاطعون خطاب بايدن بهتافات مؤيدة للفلسطينيين

هلا أخبار – قاطع محتجون مؤيدون للشعب الفلسطيني أمس الثلاثاء مرارا خطابا انتخابيا للرئيس جو بايدن الساعي للفوز بولاية ثانية.

وبحسب واشنطن بوست، ألقى بايدن خطابا في تجمع انتخابي في ماناساس بولاية فيرجينيا قرب العاصمة واشنطن، خصصه للدفاع عن الحق في الإجهاض، ما اضطره للتوقف مرارا عن الكلام بعدما قاطعته هتافات تدعو لوقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ورد الرئيس الديموقراطي البالغ من العمر 81 عاما، على هتافات المحتجين، قائلا “سيستمر هذا الأمر لبعض الوقت، لقد خططوا لكل هذا الأمر”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يسأل فيها بايدن علانية بشأن موقفه من الحرب المستعرة منذ ثلاثة أشهر ونصف في غزة.

ويخوض بايدن حملة انتخابية للفوز بولاية جديدة في الانتخابات الرئاسية المقررة في تشرين الثاني.

وهتف المحتجون “فليرحل جو الداعم للإبادة الجماعية “.

إلى ذلك، قالت مديرة الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي بايدن أن فوز الرئيس السابق دونالد ترمب بانتخابات الجمهوريين التمهيدية في نيوهامبشر مساء الثلاثاء، يعني ترشيحه للانتخابات الرئاسية المقبلة من قبل الحزب الجمهوري.

وأضافت مديرة الحملة جولي تشافيز رودريغيز في بيان إن “نتائج الليلة تؤكد أن دونالد ترمب ضمن عمليا ترشيح الحزب الجمهوري للأنتخابات الرئاسية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق