ألمانيا تعلق تمويل الأونروا في غزة

هلا أخبار – أعلنت الخارجية الألمانية السبت تعليق تمويل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في غزة بشكل مؤقت، على خلفية ادعاءات مسؤولين إسرائيليين بأن بعض موظفي الأونروا يدعمون المقاومة الفلسطينية.

وذكر بيان صادر عن الخارجية الألمانية أن دور الأونروا حيوي في تقديم الخدمات الأساسية للشعب الفلسطيني.

واعتبر البيان أن تصرف الأونروا بشكل سريع -عقب الادعاءات- واتخاذ المفوض العام فيليب لازاريني إجراءات عاجلة في إطار الادعاءات الموجهة لموظفي المنظمة قرارات صائبة.

وأضاف أن “ألمانيا لن توافق بشكل مؤقت على تمويل جديد للأونروا في غزة بالتنسيق مع الدول المانحة حتى الانتهاء من التحقيق”، مشيرة إلى أن برلين لا تقدم التزامات جديدة في الوقت الراهن.

وأشار البيان إلى أن المساعدات الألمانية الإنسانية ستستمر وأن الدعم المقدم للجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) تمت زيادته قبل أيام بمقدار 7 ملايين يورو.

وعلقت الولايات المتحدة وكندا وأستراليا وإيطاليا وبريطانيا وفنلندا تمويل الوكالة الأممية “مؤقتا”، إثر مزاعم إسرائيلية بمشاركة 12 من موظفيها في هجوم المقاومة يوم 7 أكتوبر.

وطالت الاتهامات الإسرائيلية 12 موظفا من أصل ما يزيد على 30 ألف موظف وموظفة، معظمهم من اللاجئين الفلسطينيين أنفسهم يعملون لدى الأونروا، بالإضافة إلى عدد قليل من الموظفين الدوليين.

وجاءت هذه الإعلانات الغربية عقب ساعات من إعلان محكمة العدل الدولية في لاهاي رفضها مطالب إسرائيل بإسقاط دعوى “الإبادة الجماعية” في غزة التي رفعتها ضدها جنوب إفريقيا وحكمت مؤقتا بإلزام تل أبيب “بتدابير لوقف الإبادة وإدخال المساعدات الإنسانية”.

الأناضول





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق