ارتفاع عدد الشهداء الصحفيين منذ بدء العدوان على غزة إلى 121

هلا أخبار – استشهد وأصيب عشرات الفلسطينيين، الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، جراء تواصل قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي ومدفعيته، منازل الفلسطينيين في مناطق متفرقة من قطاع غزة، في اليوم الـ 115 من العدوان.

وأفادت مصادر طبية بالقطاع، باستشهاد الصحفي عصام اللولو، وزوجته وابنيه بقصف للاحتلال الإسرائيلي على بلدة الزوايدة وسط القطاع، ما رفع عدد الشهداء الصحفيين منذ بدء العدوان على قطاع غزة إلى 121 شهيدا.

وشهد حي الزيتون جنوبي قطاع غزة، ومنطقة تل الهوا غربي القطاع قصفا مدفعيا إسرائيليا واشتباكات عنيفة، ما أدى إلى استشهاد وإصابة العديد من الفلسطينيين.

وكان قد استشهد، في وقت سابق من الليلة الماضية 23 فلسطينيا بعد قصف إسرائيلي استهدف منزلاً يعود لعائلة المطوي غرب النصيرات وسط قطاع غزة.

كما استشهد قرابة 14 فلسطينيا جراء استهداف منزل غربي الزوايدة في المنطقة الوسطى.

وقالت مصادر طبية إن الاحتلال ارتكب 38 مجزرة في قطاع غزة خلال الساعات الـ48 الماضية، راح ضحيتها 350 شهيدا، بينهم 24 على الأقل في قصف على مدينة خانيونس.

وفي حصيلة غير نهائية، ارتفع عدد الشهداء والجرحى منذ بدء العدوان على قطاع غزة في السابع من تشرين الأول الماضي إلى 26422 شهيدا، و65087 جريحا، إضافة لآلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفق وزارة الصحة الفلسطينية في غزة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق