مجتمع الأعمال: الملك يبذل جهودا دؤوبة لتطوير الاقتصاد الوطني

هلا أخبار – ثمن مجتمع الأعمال جهود جلالة الملك عبدالله الثاني الدؤوبة في رفع مستوى الاقتصاد الوطني وتطويره، إلى جانب دفاعه عن قضايا الأمتين العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وحشد التأييد الدولي لوقف العدوان الاسرائيلي الغاشم على أهالي قطاع غزة.

وقال رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنيين حمدي الطباع إن جلالة الملك ومنذ تسلمه سلطاته الدستورية منح الشأن الاقتصادي للمملكة وتحسين معيشة المواطنين اهتماما كبيرا ووضعه على رأس أولوياته، وترجمت جهوده على أرض الواقع بمشروعات تنموية، رافقها تقدم ملحوظ في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة، وتوجت برؤية التحديث الاقتصادي التي تم إعدادها بالتشاركية بين القطاعين العام والخاص.

واضاف في بيان، بمناسبة عيد ميلاد جلالته الميمون، الذي يصادف اليوم الثلاثاء ، أن اهتمام جلالة الملك المباشر بالشأن الاقتصادي وتركيزه على ضرورة إدامة عجلة الإنتاج وانسياب السلع للمملكة لسد احتياجات المواطنين وتجاوز كل الصعوبات والتحديات من خلال شراكة حقيقية بين القطاعين العام والخاص.

وأكد رئيس الجمعية أن جلالة الملك أولى ملف الأمن الغذائي ودعم المخزون الاستراتيجي من السلع الأساسية والغذائية المطلوبة والاعتماد على الذات، اهتماما خاصا، مبينا إن ذلك تجلى في ظل الأزمات العالمية التي تأثرت بها المملكة خلال السنوات القليلة الماضية، ولا سيما خلال جائحة كورونا.

وبين أن جلالة الملك عمل على تعزيز دور القطاع الخاص في جميع المجالات ،واشراكه وتوجيه الحكومة للتشاور معه، موضحا ان جلالته يؤكد دائماً أهمية مختلف القطاعات الاقتصادية ومساهمة القطاع الخاص في تنمية الاقتصاد الوطني وتوفير فرص عمل، إلى جانب حرصه الدائم على التواصل مع ممثلي القطاعات الاقتصادية بشكل دوري والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم.

وأشاد الطباع بجهود جلالة الملك في تحسين الوضع الاقتصادي وجعل الأردن واجهة عالمية في السياحة والاستثمار، مؤكدا دعم مجتمع الأعمال لجهود جلالته بمواصلة تحسين الوضع الاقتصادي وبناء اقتصاد وطني معتمد على الذات.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق