أمين عمّان يتوقع تشغيل خط الزرقاء – عمان ضمن الباص السريع نهاية آذار

دعا رئيس لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية، غازي البداوي، إلى ضرورة إيجاد حل جذري للإزدحامات المرورية في عمان، مؤكدًا أهمية توفير وسائل نقل مميزة للمواطنين، لتوفير الوقت والجهد والمال عليهم.

وشدد، خلال ترؤسه اجتماعًا للجنة عقدته اليوم الأحد، لمناقشة الخطط الاستراتيجية لأمانة عمان الكُبرى، بحضور أمين عمان يوسف الشواربة، ونائب مدير المدينة للأشغال نبيل الجريري، والمدير التنفيذي للنقل رياض الخرابشة، ومدير دائرة النقل محمد السريحين، على ضرورة الاهتمام بالبنية التحتية وتوفير مواقف للمواطنين.

بدورهم طالب النواب: عبدالله أبو زيد، نواش قواقزة، أسماء الرواحنة، ماجد الرواشدة، محمد العبابنة، رمزي العجارمة، هايل عياش، عمر الزيود، طلال النسور، رائد الظهراوي، علي الطراونة، بتحسين منظومة النقل العام، والإرتقاء بالخدمة المقدمة للمواطنين، ودعم المشغلين والمواطنين.

من جهته، قال الشواربة إن لدى “الأمانة” استراتيجية واضحة للنقل داخل حدود عمان أطلقت برعاية ملكية سامية، مُضيفًا أن باص التردد السريع وباص عمان ارتادهما 20 مليون راكب خلال العام 2023.

وأوضح أن “الأمانة” لا تهتم بالإيرادات بقدر اهتمامها بتقديم الخدمة المميزة للمواطنين، خصوصًا المتعلقة بقطاع النقل، مُشيرًا إلى حق المواطن التمتع بخدمة نقل مميزة.

واستعرض الشواربة أبرز المشاريع التي ستعمل الأمانة على تنفيذها المرحلة المُقبلة، وهي: المرحلة الثانية من الباص السريع بطول 42 كيلومترا، فضلًا عن إعادة دراسة العديد من التقاطعات الحيوية.

وبين أن هُناك قرارا بإلزامية تشغيل أنظمة النقل الذكي داخل وسائط النقل، وتطوير منظومة النقل، متوقعًا تشغيل خط الزرقاء – عمان مع نهاية شهر آذار المُقبل.

ونفى الشواربة أن يكون مسار الباص السريع قد أثر على الشوارع الرئيسة أو عمل على تضييقها، باستثناء بعض الشوارع الضيقة بطبيعتها أصلًا.

وأوضح أن التوجه الآن يتضمن تحويل العاصمة لمدينة ذكية، عبر الرقابة الذكية، من خلال انتشار كاميرات المُراقبة في كُل مكان، وذلك بهدف مُخالفة كل من يُخالف القانون، ورفع كفاءة البُنية التحتية، وتوفير مواقف عامة تعمل بالأجرة، مؤكدًا أن هذا من شأنه التخفيف من الازدحامات المرورية.

وعزا الشواربة الإزدحامات المرورية لعدة أسباب، أبرزها: ازدياد تملك السيارات الخاصة جراء عدم وجود منظومة نقل عام، والوقوف المُزدوج على جوانب الطرق، وعدم كفاءة البُنية التحتية، وعدم وجود مواقف عامة في مدينة عمان.

وقال إن “الأمانة” تعمل على رفع سوية النقل العام في العاصمة، وتشجيع المواطنين على ارتياد وسائطه، للحد من الازدحامات المرورية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق