الهواري: أنجزنا 70% من استراتيجية وزارة الصحة

هلا أخبار – أكد وزير الصحة الدكتور فراس الهواري، أن الوزارة أنجزت 70 بالمئة من استراتيجيتها للأعوام (2023 – 2025).

وأنه لن يمر شهر دون اي إنجاز جديد في الوزارة لخدمة المواطنين.

وأضاف الهواري خلال منتدى التواصل الحكومي اليوم الثلاثاء، الذي تنظمه وزارة الاتصال الحكومي، بحضور وزير الاتصال الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور مهند المبيضين، بعنوان “رفع كفاءة القطاع الصحي الحكومي”، أن المملكة نجحت في استيعاب الضغط الكبير الذي واجهته المملكة جراء أزمات اللجوء المتكررة، ما زاد العبء على البنية التحتية ومنها المنظومة الصحية، إضافة إلى مواجهة تحديات أزمة فيروس كورونا بقدرة عالية وحافظ عليها من خلال رفع كفاءة القطاع الصحي لاستيعاب الاكتظاظ نوعاً وكماً.

وأشار إلى أن الوزارة تعمل على تنفيذ ودراسة لإنشاء عدد من المشاريع وإدخال التكنولوجيا إلى النظام الصحي، لمواجهة تحدي الاكتظاظ في المستشفيات ترجمة للتوجيهات الملكية للحكومة بتطوير وتحسين الرعاية الصحية للمواطن، من خلال توفير الخدمات الصحية اللائقة للمرضى، والتوسع في إدخال التكنولوجيا للقطاع الصحي التي سيصل عدد خدماتها الى 63 خدمة في شهر آب المقبل، مشيرا الى الى اطلاق 36 خدمة منها قريبا للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وشدد الهواري على أن نجاح القطاع الصحي يأتي عبر التشاركية مع القطاعات الصحية المختلفة، منها الخدمات الطبية الملكية والجامعات والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني.

وبين ان تعديلات قانون المجلس الطبي الأردني إحدى الركائز والحلول المقدمة للموارد البشرية في القطاع الصحي للسنوات المقبلة، مشيرا الى انها تعالج النقص الشديد الحاصل في الاختصاصات، وعودة العقول المهاجرة.

وحول التغطية الصحية الشاملة، لفت الهواري إلى أن الوزارة تعمل على التدرج للوصول إلى التغطية الشاملة بحلول عام 2030، والتي تحتاج إلى هيكلة وتشريعات واستدامة مالية.

وعرض الهواري، لإجراءات الوزارة لتطوير البنية التحتية من خلال افتتاح مراكز صحية جديدة، وإعادة تأهيل عدد منها وتوسعتها وصيانتها، وتوسعة أقسام الكلى في عدد من المستشفيات، والاستفادة من المستشفيات الميدانية.

ولفت إلى أن الوزارة تعمل على التوسع في تقديم خدمات صحية متخصصة، مبينا ان الوزارة تجري عمليات نوعية لأول مرة في مستشفياتها، اذ إجرت نحو 7500 عملية قسطرة قلبية و500 عملية قلب مفتوح خلال العام الماضي، إضافة إلى التوسع في الخدمات المتخصصة في مستشفى الجراحات التخصصية، والتوسع في مركز سميح دروزة للأورام في مرحلته الثالثة والتي اعطت خلال العام الماضي نحو 3 آلاف جرعة علاج كيماوي للمرضى.

وحول تطوير الخدمات، بين أن الوزارة عملت على إتاحة المجال لمشتركي التأمين بمراجعة طوارئ المستشفيات الخاصة المتعاقد معها، والتوسع في خدمات توصيل أدوية الأمراض المزمنة والذي يشهد تطورا يوميا، الى جانب التوسع في حوسبة المستشفيات والمراكز الصحية، واعتمادية المستشفيات والمراكز الصحية، واستخدام أنظمة الطاقة البديلة، وافتتاح عيادات الإقلاع عن التدخين.

وعن تأهيل الموارد البشرية، أكد أن الوزارة ماضية في اعتماد برامج في تخصصات فرعية جديدة من خلال المجلس الطبي، وابتعاث أطباء للتخصصات الأساسية والفرعية، وزيادة أعداد الأطباء في برامج الإقامة، وتدريب الكوادر الصحية في مركز تدريب الإنعاش القلبي الرئوي، وفي مجال الرعاية التأسيسية، مؤكدا أهمية النهج التشاركي الذي انتهجته الوزارة وتعاونها مع الجامعات وتحقيقها للتكاملية مع الشركاء في تقديم الخدمات.

وأشار الهواري إلى أن الوزارة أنجزت العديد من التشريعات لتنظيم العمل والتسهيل على متلقي الخدمة أبرزها عام 2023، منها نظام معدل لنظام تجديد ترخيص العاملين في المهن الصحية، ونظام الرعاية الصحية والطبية المقدمة عن بعد، ونظام معدل لنظام ترخيص مزاولة مهنة التمريض والقبالة، وتعليمات معدلة لتعليمات إصدار البطاقة التعريفية لدى المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لسنة 2023، وتعليمات شمول الاشخاص ذوي الاعاقة بالتأمين الصحي المدني لسنة 2023، وتعليمات معدلة لتعليمات شمول الأفراد من المواطنين بالتأمين الصحي المدني لسنة 2023.

وبين ان الوزارة وضمن الاستراتيجيات والحملات الوطنية، أطلقت استراتيجيها للأعوام (2023-2025)، انجز منها 70 بالمئة، واعداد الاستراتيجية الوطنية لمكافحة التبغ والتدخين بأشكاله كافة وسيتم تطبيقه في المؤسسات، وإعداد الاستراتيجية الوطنية للسياحة العلاجية، وإطلاق الحملة الوطنية للتوعية بأنماط الحياة الصحية، وإطلاق الحملة الوطنية للرضاعة الطبيعية، وإطلاق الحملة التعريفية بالتطوير المهني المستمر (التعليمات المتعلقة بتجديد ترخيص العاملين بالمهن الصحية).

ونوه الهواري بالإنجازات التي تحققت مع مطلع العام 2024، حيث تم إطلاق وحدة صوت متلقي الخدمة، وافتتاح 3 مراكز صحية أولية في محافظتي إربد وجرش (كفر أسد، ساكب، جُبَّة)، وافتتاح توسعة مركز صحي كفر يوبا الشامل بمحافظة إربد، وافتتاح وحدة الرنين المغناطيسي وتوسعة وحدة غسيل الكلى بمستشفى النديم بمحافظة مادبا، وافتتاح مركز أسنان تخصصي بمديرية صحة مأدبا، وإطلاق حملة وطنية للكشف المبكر عن خلع الورك التطوري.

عرض الهواري، أبرز المشاريع التي تعمل الوزارة على تنفيذها منها، مركز تعزيز سلاسل التزويد، ومستشفى الأميرة بسمة، والمستشفى الافتراضي، و مركز المحاكاة للتعليم والتدريب، وانشاء وتوسعة وصيانة عدة مراكز صحية، وتطوير وتحديث مستشفى البشير من خلال فصل العيادات الخارجية، وبناء مركز وطني للطب الشرعي خارج اسوار مستشفيات البشير، إضافة إلى تحديث وتوسعة مستشفى الأمير حسين، والبدء بمشروع توسعة مستشفى الأمير فيصل، والبدء بالدراسات لإنشاء وتجهيز قسم الإسعاف والطوارئ والكلى والعناية الحثيثة ضمن مستشفى المفرق الحكومي.

 

 

 





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق