وزير الصحة يفتتح مركزي صحي الياروت ومدين بالكرك

هلا أخبار- افتتح وزير الصحة الدكتور فراس الهواري، اليوم السبت، مركزي صحي الياروت ومدين الأوليين بمحافظة الكرك بتكلفة نحو مليوني دينار.

كما وضع حجر الأساس لمشروع إعادة تأهيل مركز صحي غور المزرعة الشامل الذي تنفذه جمعية “همتنا” بتمويل مشترك بين شركة البوتاس العربية وجمعية البنوك الأردنية، وزار مبنى مؤسسة إعمار الكرك.

وحضر الافتتاح الأمين العام للرعاية الصحية الأولية والأوبئة بالوزارة الدكتور رائد الشبول، ومدير إدارة الرعاية الصحية الأولية الدكتور رياض الشياب، ومدير صحة المحافظة الدكتور أيمن الطراونة، وعدد من نواب محافظة الكرك ورئيس مجلس المحافظة الدكتور عبد الله العبادلة.

وحضر وضع حجر الأساس مركز صحي غور المزرعة، رئيس مجلس إدارة البوتاس المهندس شحادة أبو هديب، ورئيسة جمعية همتنا الدكتورة فاديا سمارة.

ويضم مركز صحي الياروت الذي بلغت تكلفة إنشائه 1.2 مليون دينار منها 200 ألف من مخصصات مجلس المحافظة، عيادات طب عام وطب أسنان وأمومة وطفولة ويقدم خدماته لنحو 500 مراجع شهريا.

وبلغت تكلفة إنشاء مركز صحي مدين نحو 800 ألف دينار من مخصصات وزارة الصحة ويقدم خدماته لأكثر من 500 مراجع شهريا.
أما مشروع إعادة تأهيل مركز صحي غور المزرعة الذي تقوم عليه جمعية “همتنا” ضمن مبادرتها لإعادة تأهيل وتطوير 25 مركزا صحيا، فيهدف إلى تحسين جودة الرعاية الصحية ودعم القطاع الصحي الحكومي.

وأكد الهواري، استمرار وزارة الصحة بتنفيذ خطتها لتوسعة وتطوير بنية منشآتها التحتية وتحسين خدمات الرعاية الصحية في مناطق المملكة كافة، مبينا أن افتتاح هذه المراكز يأتي ضمن احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك لسلطاته الدستورية.

وأشار الهواري إلى أنه جرى منذ بداية العام الحالي: افتتاح 7 مراكز صحية في 5 محافظات، وتوسعة مركزين، وافتتاح وحدة رنين مغناطيسي وتوسعة وحدة غسيل الكلى بمستشفى النديم، وافتتاح مركزي أسنان تخصصية في مادبا والرمثا، وافتتاح توسعة مستشفى الأمير الحسين بن عبدالله الثاني.

وثمن دور مجالس المحافظات وجمعية “همتنا” في دعم مشاريع وزارة الصحة لتطوير بنيتها التحتية، وتحسين خدماتها، مبينا أن الوزارة اتخذت نهجا تشاركيا في عملها لتعزيز الإنجازات وتحقيق أفضل نتائج تعود بالنفع على المواطنين.

وبين أن وضع حجر الأساس للمركز الصحي الثاني يأتي ضمن مبادرة جمعية “همتنا”بعد إعادة تأهيلها مركز الأميرة بسمة الشامل الذي التحق بالخدمة قبل عام كأول مركز نموذجي للرعاية الصحية الأولية.

وأشاد الهواري بإنجازات الجمعية خلال السنوات السابقة المتمثلة في مركز سميح دروزة للأورام، وقسم الإدخال والمحاسبة في مستشفيات البشير، ومركز صحي الاميرة بسمة الشامل في منطقة المهاجرين بالعاصمة.

من جانبه، قال أبو هديب، إن مساهمة شركة البوتاس في تمويل مشروع تأهيل مركز صحي غور المزرعة يأتي تنفيذا لاستراتيجية مسؤوليتها الاجتماعية لدعم وتمكين المجتمعات التي تعمل بها والأقل حظا.

وأضاف أن القطاع الصحي يعد من القطاعات ذات الأولوية لدى الشركة وله الأثر الإيجابي الطويل والمستدام، وتسعى من خلال هذا المشروع إلى تعزيز البنية التحتية للمراكز الصحية وتقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى في مختلف أنحاء المملكة.

بدورها، قدمت سمارة ملخصا عن مشروع تأهيل مركز صحي غور المزرعة الذي بلغت تكلفته 1.85 مليون وسيخدم نحو 45 ألفا من سكان المنطقة.

وقالت إن المركز سيعاد افتتاحه بحلته الجديدة مطلع تموز المقبل، وإن الجمعية ستنفذ مشاريع مماثلة في شمال المملكة وجنوبه.

وأشارت إلى أنه سيتم استحداث قسم تأهيل وعلاج طبيعي، وقسم متكامل لصحة الأم والطفل، واستحداث عيادات أسنان وطب أطفال، وباطنية، وطب مجتمعي.

وعلى هامش الافتتاح وقعت جمعية همتنا الخيرية، ومختبرات مبدلاي مذكرة تفاهم، ستزود المختبرات بموجبها المركز بأثاث وأجهزة مختبر حديثة وتدريب الكوادر العاملة في المختبر الطبي.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق