اللواء المعايطة يبعث رسالة إلى منتسبي الأمن العام تزامنا مع عيد الفطر

هلا أخبار – نقل مدير الأمن العام اللواء الدكتور عبيدالله المعايطة تحيات جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة الملك عبدالله الثاني، إلى جميع مرتبات الأمن العام واعتزاز جلالته بجهودهم المبذولة في الحفاظ على الأمن وتعزيز الطمأنينة في جميع مناحي الحياة وفي مختلف الظروف والأوقات.

وأكد في حديثه عبر أثير إذاعة الأمن العام اليوم، بمناسبة عيد الفطر المبارك، ضرورة مواصلة العمل لتنفيذ توجيهات جلالته، وتقديم افضل الخدمات الأمنية والإنسانية للمواطنين.

ووجه اللواء الدكتور المعايطة منتسبي الأمن العام الى مواصلة العمل وليبقوا كما كانوا على الدوام عند حسن ظن الوطن والقائد، لافتاً الى ضرورة الاستمرار في تقديم الخدمات خلال أيام عيد الفطر السعيد وفقاً للخطط والاجراءات المتبعة.

وبعث مدير الأمن العام برسالة إلى منتسبي الأمن العام في جميع أماكن عملهم ومواقعهم الوظيفية، مثمناً العلاقة المجتمعية والإنسانية التي باتت تربطهم بمكان عملهم ليشكلوا جزءاً من نسيج الوطن، يستمدون معنوياتهم من نجاحهم في تقديم الخدمة لمحتاجيها ، مبيناً أن هذا هو شرف الخدمة وعنوان العطاء لكل العسكريين من رجال أمن، ومن رفاق سلاح في القوات المسلحة، وفي دائرة المخابرات العامة، القائمين على ثغور الوطن وعلى أمنه ومنعته، والذين هم شركاؤنا في الدفاع عن أمن الوطن.

وشكر اللواء الدكتور المعايطة جميع المواطنين على تعاونهم للعمل بشراكة مجتمعية ومسؤولية وطنية مع رجال الأمن، داعياً الله عزوجل أن يحفظ الوطن، وأن يعيد علينا الشهر الفضيل وعيد الفطر المبارك، وقد تحققت آمال الأمة، وأهدافها التي يقودنا إليها جلالة الملك عبدالله الثاني، الذي مضى في مقدمة الصفوف يدافع عن حقوق الأهل في غزة وفلسطين.

وتالياً أبرز ما جاء بالاتصال الهاتفي الذي أجراه مدير الأمن العام، اللواء الدكتور عبيدالله المعايطة، عبر أثير إذاعة الأمن العام اليوم الأربعاء، اول ايام عيد الفطر.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق