النقد الدولي: على البنوك المركزية مقاومة ضغوط الخفض المبكر لأسعار الفائدة

هلا أخبار – حثت المدير العام لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجييفا، البنوك المركزية الرائدة في العالم على مقاومة الضغوط المتزايدة من أجل تخفيضات مبكرة في أسعار الفائدة، وسط مخاوف بشأن ارتفاع معدلات التضخم على جانبي المحيط الأطلسي.

ونقلت صحيفة “الغارديان” البريطانية، اليوم الخميس، عن جورجييفا، قولها إن التضخم المرتفع في الاقتصادات المتقدمة “لم يتم تخفيضه بالكامل” وقد يتطلب انتظارًا أطول قبل خفض تكاليف الاقتراض.

وألمحت جورجييفا إلى الضغوط التي يمارسها السياسيون والتي من المرجح أن يواجهها رؤساء البنوك المركزية في عام انتخابي محوري، قبل توجه الناخبين إلى صناديق الاقتراع في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وأضافت: “من المهم بشكل كبير أن تحافظ البنوك المركزية على استقلالها، وأن مصداقية السياسة أمر حيوي من أجل استعادة استقرار الأسعار”.

وأكدت جورجييفا، أن “على صناع السياسات مقاومة الدعوات المطالبة بتخفيضات مبكرة لأسعار الفائدة، محذرة من أن التخفيض المبكر لأوانه قد يؤدي إلى مفاجآت تضخمية جديدة قد تستلزم مرحلة أخرى من التشديد النقدي”.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق