إسرائيل تنكر أمام محكمة العدل الدولية الإبادة الجماعية في غزة

هلا أخبار – أنكرت إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي ارتكاب إبادة جماعية في قطاع غزة، وقالت إن ما يجري، هو حرب مأساوية، لا غير، وفق ما نقلته اليوم الجمعة شبكة يورونيوز الأوروبية.

وأضاف نائب المدعي العام الإسرائيلي للقانون الدولي جلعاد نعوم في دفاعه عن إسرائيل في محكمة العدل الدولية قائلاً: إن الأفعال المحتملة للسلوك العسكري الإسرائيلي غير القانوني في غزة أو التصريحات الفاحشة من المسؤولين رفيعي المستوى، هي حوادث استثنائية فحسب.

وتابع، أن تلك الحوادث الاستثنائية لا تظهر سياسة متبعة أو إبادة جماعية، وبرر ذلك بأنه لا توجد دولة معصومة عن الخطأ.

وشكك بصحة الأرقام التي قدمتها جنوب أفريقيا حول الضحايا في قطاع غزة جراء استمرار الحرب، كما قال إن جنوب أفريقيا تستغل اتفاقية الإبادة الجماعية وتقدم قراءة معقدة للقانون الدولي يمكن بموجبها تقديم أي نزاع مسلح إلى المحكمة، وأفاد بأن النزاع المسلح ليس مرادفا للإبادة الجماعية، بحسب تعبيره.

وهذه هي المرة الثالثة التي تعقد فيها محكمة العدل الدولية جلسات استماع بشأن الحرب الإسرائيلية على غزة، منذ أن رفعت جنوب أفريقيا دعوى أمام المحكمة التي يوجد مقرها في لاهاي في كانون الأول، تدعي فيها أن الحرب الإسرائيلية في غزة ترقى إلى مستوى الإبادة الجماعية.

وأبلغت جنوب أفريقيا، أمس الخميس، المحكمة، أن الوضع في غزة وصل إلى مرحلة جديدة ومروعة، وحثت القضاة الخمسة عشر على اتخاذ إجراءات عاجلة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق