الحكومة: نسبة الإنجاز بمشاريع مجالس المحافظات ناهزت 95%

هلا أخبار – عقد فريق وزاري برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الإدارة المحلية توفيق كريشان، في محافظة إربد اليوم الاثنين، خامس اجتماع للفريق الذي شكله رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، للوقوف على ما أنجز من مشاريع حكومية في المحافظات والبوادي خلال الـ25 عاما الماضية، وذلك في إطار احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لجلوس جلالة الملك عبدالله الثاني على العرش.

وأكد كريشان في الاجتماع الذي خصص لإنجازات محافظة المفرق، اعتزاز الأردنيين بإنجازات الوطن خلال الـ25 عاما الماضية (اليوبيل الفضي) في جميع القطاعات، واستمرار مسيرة الإنجازات، مشيرا إلى الجهود الاستثنائية التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني في تطوير المملكة، رغم تحديات عديدة واجهتها المملكة أبرزها الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، والتحولات السياسية في المنطقة، واستضافة الأشقاء اللاجئين العراقيين والسوريين، وجائحة كورونا وغيرها من التحديات.

وأشار إلى أهمية جهود جلالة الملك لوقف الحرب الإسرائيلية على أشقائنا الفلسطينيين في غزة على المستويات الإقليمية والدولية، ودور جلالته في إرساء السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد أن الأردن وفلسطين توأمان، ومواقف الملك داعمة للقضية الفلسطينية وهي واضحة وصريحة ومساندة إذ يحمل جلالته القضية لكل المحافل الدولية لإيجاد حل عادل وشامل ودائم.

وقال كريشان إن الإنجازات التي تحققت بعهد جلالة الملك عبد الله الثاني هي محل فخر واعتزاز لكل الأردنيين، وتؤكد أن الأردن ماضٍ بمسيرة النهضة والتقدم والبناء انسجاما مع توجهات جلال الملك

وأضاف أن الإنجازات شملت المستويات كافة، والتعديلات الأخيرة على قانوني الانتخاب والأحزاب تؤكد أن الأردن مستمر بمسيرة التحديث السياسي، وأن الانتخابات النيابية ستجري بموعدها رغم التحديات والظروف الإقليمية الصعبة، داعيا الجميع إلى المشاركة الفاعلة بالانتخابات خصوصا أن الأحزاب سيكون لها حضور ودور مهم في المرحلة المقبلة.

وأشاد بالإنجازات التي تحقق في البلديات ومجالس المحافظات، لا سيما أن نسبة الإنجاز بمشاريع مجالس المحافظات ناهزت 95 بالمئة.

بدوره، قال رئيس مجلس محافظة اربد خلدون بني هاني، إن المجلس مستمر بتنفيذ مشاريع حيوية في مختلف القطاعات وحسب الأولوية، داعيا إلى زيادة مخصصات المجلس، وتوفير قطع أراضي بالوزارات بالمحافظة لإقامة مشاريع عليها من مجلس المحافظة عبر تخصيص مبالغ لها، إضافة إلى تأهيل شارع بغداد وصولا لمدينة الحسن الصناعية، واستكمال طريق اربد الدائري، وتأهيل طريق البترول.

واستعرض رؤساء بلديات اربد، أهم الإنجازات التي تحققت بعهد جلالة الملك عبد الله الثاني، مؤكدين أهمية دعم البلديات لتقوم بدورها في تأهيل البنية التحتية وإقامة مشاريع تنموية واستثمارية، وتخصيص أراض لإنشاء حدائق، ودعم مشاريع الطاقة الشمسية.

وجرى خلال الاجتماع الذي حضره أعضاء الفريق الوزاري ومحافظ إربد رضوان العتوم وعدد من الأمناء العامين، استعراض الإنجازات التي حققتها محافظة إربد خلال ال (25) سنة الماضية، واحتياجاتها الحالية والمستقبلية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق