“الشباب” ستبدأ حواراً نهاية العام لوضع محاور استراتيجية 2026/2030

هلا أخبار –  قال وزير الشباب محمد النابلسي، إن الوزارة ستبدأ حواراً في نهاية العام لوضع محاور استراتيجية وطنية للشباب للأعوام 2026/2030.

وأضاف النابلسي خلال ترؤسه اجتماع اللجنة التوجيهية العليا للاستراتيجية الوطنية للشباب أمس الأحد في الوزارة، بحضور أعضاء اللجنة التي تضم أمناء عامي الوزارات والدوائر المعنية بالاستراتيجية وممثلين عن الأجهزة الأمنية وخبراء في العمل الشبابي؛ إن الوزارة بالتعاون مع الشركاء تمكنت خلال العامين السابقين من وضع خطة تنفيذية للاستراتيجية من شأنها توفير مصفوفة البرامج والإطار العام للمتابعة والتَّقييم وضمان الجودة والتخطيط التَّمويلي للبرامج والمشاريع المنبثقة عن محاور الاستراتيجية الوطنية للشباب.

وثمن جهود الوزارات والدوائر والمؤسسات الشركاء في تنفيذ برامج ومشاريع الخطة والمتابعة بشكل دوري مع الوزارة.

وجرى خلال الاجتماع عرض التقرير السنوي للعام 2023 ونسب إنجاز المشاريع المتضمنة في الخطة التنفيذية للاستراتيجية للأعوام 2022/2025، المنبثقة عن محاور الاستراتيجية المتمثلة في الشباب والتعليم والتكنولوجيا، الشباب والمواطنة الفاعلة، الشباب والمشاركة والقيادة الفاعلة، الشباب والريادة والتمكين الاقتصادي، الشباب وسيادة القانون والحاكمية الرشيدة، الشباب والأمن والسلم المجتمعي، والشباب والصحة والنشاط البدني.

وشملت الخطة للعام 2023 تنفيذ 105 أنشطة رئيسية من خلال الوزارات والمؤسسات المعنية في تنفيذ الاستراتيجية، نفذ منها 93 نشاطاً، فيما بلغ متوسط الإنجاز الكلي ما نسبته 85 بالمئة.

وكان مجلس الوزراء أقر عام 2022 الخطة التنفيذية للاستراتيجيّة الوطنية للشباب للأعوام (2019-2025)، ووجَّه المجلس الوزارات والمؤسَّسات والدوائر الحكومية المعنية بالاستراتيجية إلى متابعة تنفيذ الخطة وفق المهام المناطة بها، والمحاور والأهداف التي تضمنتها.

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق