الأردن يشارك بمؤتمر العمل الدولي في جنيف

هلا أخبار – يشارك الأردن في أعمال الدورة 112 لمؤتمر العمل الدولي 2024، التي بدأت اليوم الاثنين في جنيف، وتستمر إلى 14 من الشهر الحالي، إذ تناولت مواضيع هامة لمواجهة التغيرات التي تطرأ على شؤون العمل في دول العالم كافة.

ويضم الوفد الأردني المشارك في المؤتمر برئاسة أمين عام وزارة العمل فاروق الحديدي، السفير الأردني في جنيف وليد عبيدات وطاقم السفارة، ورئيس لجنة العمل والتنمية الاجتماعية في مجلس الأعيان العين عيسى حيدر، والأعيان مفلح الرحيمي وخالد رمضان، ورئيس غرفة صناعة الأردن المهندس فتحي الجغبير، ورئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن خالد الفناطسة، وعددا من رؤساء النقابات العمالية.

وأكد الحديدي أنه لابد من تطوير وتحديث مضامين وآليات الحوار الاجتماعي بين أطراف الإنتاج والرفع من أدائه وفق رؤية مجددة تتسامى على المعالجات التقليدية وتستجيب للتحديات الاجتماعية وتعمل على تحسين بيئة العمل، وتحقيق العدالة الاجتماعية، ورفع مستوى معيشة العمال من جهة، ومن جهة ثانية، التحديات الاقتصادية التي تواجهها المؤسسات في ظل اقتصاد متغير شديد المنافسة، الأمر الذي من شأنه ضمان استقرار أسواق العمل.

وألقى المدير العام لمنظمة العمل الدولية جيلبرت هونجبو كلمة بشأن تقريره المعروض على المؤتمر بعنوان: “عقد اجتماعي متجدد”، تطرق فيه إلى التحديات التي تواجه سوق العمل، خاصة البطالة حول العالم، كذلك المتغيرات التي حدثت منها الذكاء الاصطناعي والمهن المستقبلية، وهو ما يتطلب التركيز على التدريب المهني وتنمية المهارات.

وقال: “نحتاج اليوم إلى إعادة صياغة عقدنا الاجتماعي باستخدام الحوار الاجتماعي لجعله حجر الزاوية في نهج محوره الانسان تجاه التغييرات التحويلية التي تحدث في عالم العمل والتي تحركها الابتكارات التكنولوجية والتحولات الديموغرافية والتغيرات البيئية والمناخية”.

وبدأت الجلسة الافتتاحية بانتخاب رئيسا للمؤتمر، ونواب للرئيس، كما جرى تشكيل وتكوين اللجان الدائمة، والفنية للنظر في البنود المدرجة في جدول الأعمال، واعتمدت الجلسة الافتتاحية الترتيبات العملية لتسيير المؤتمر وتشكيل اللجان، وأكدوا على مناقشة تقرير المدير العام بشأن “العمال في فلسطين” يوم الخميس المقبل في اجتماع خاص.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق