عمّان وسان أنطونيو توقعان مذكرة إعلان نوايا للتعاون والصداقة

هلا أخبار – وقع أمين عمان الكبرى الدكتور يوسف ألشواربة ورئيس بلدية سان أنطونيو الأميركية رون نيرنبيرغ مذكرة إعلان نوايا للتعاون والصداقة بين مدينتي عمان و سان أنطونيو.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها الشواربة والوفد المرافق من أمانة عمان الكبرى إلى مدينة سان أنطونيو الأميركية؛ بهدف بحث فرص التعاون وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات بين المدينتين.

وقال الشواربة إن توقيع المذكرة يمثل خطوة هامة في العلاقة المميزة بين عمان وسان أنطونيو والعضوية المشتركة في مجلس القيادة العالمي للهجرة، وتجسد الحرص على تعزيز أواصر الصداقة والتعاون بين البلدين، إضافة إلى توسيع آفاق التبادل في مجال العمل البلدي والثقافي والاقتصادي و الاجتماعي.

وأضاف أننا نتطلع لتطوير التعاون المشترك في تبادل الخبرات والمعلومات وأفضل الممارسات في المجالات ذات الاهتمام المشترك، والتي تشمل التبادل الثقافي والشبابي والرياضي والتعليمي، وفي مجالات السياحة التراثية والنقل العام والمدن الذكية والتنمية الحضرية والمرنة والمستدامة، وتدابير الحفاظ على المياه ومصادر المياه البديلة وريادة الأعمال واللاجئين، والذي من شأنه أن يسهم في تحقيق التنمية المستدامة وتحسين نوعية حياة مواطني مدينتينا.

كما عقد اجتماع ثنائي بين أمين عمان ورئيس بلدية سان أنطونيو والفريق الفني للطرفين والذي تم التركيز فيه على تبادل الخبرات بين عمان وسان أنطونيو في مجالات النقل العام خاصة مشروع BRT و المدن الذكية، وأتمتة الخدمات والطاقة المتجددة والتنمية الاقتصادية و الريادة والتعامل مع التحديات التي تواجه المدن نتيجة التغير المناخي واللاجئين، و تم الاتفاق فيه على تشكيل فرق متابعة مشتركة من الطرفين هدفها توسيع قاعدة المشاركة، وعرض خطط العمل والبرامج التي تتعلق بمستقبل المشاريع في تلك المدن، فضلا عن مناقشة تفاصيلها واستخلاص النتائج، وكيفية الاستفادة من تلك المشاريع المنجزة في التخطيط لمستقبل المدينيتين.

وعلى هامش الزيارة، شارك الشواربة والوفد المرافق في اجتماع جلسة المائدة المستديرة مع اللجنة الاستشارية المحلية culturingua، المعنية بالحفاظ على التراث الثقافي واللغوي والفني في الشرق الأوسط، حيث أكد الشواربة التزام الأمانة بدعم المبادرات الثقافية وتعزيز التبادل الثقافي وتنظيم الفعاليات والأنشطة المشتركة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق