الجامعة العربية تدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه ما يحدث في غزة

هلا أخبار – دعت الجامعة العربية، المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته تجاه ما يحدث في قطاع غزة من قتل وتهجير وترويع وحصار وجوع.

كما دعت إلى اتخاذ إجراءات حاسمة وسريعة لحماية الشعب الفلسطيني، وذلك بإلزام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالوقف الفوري لعدوانها ضد المدنيين، ووقف محاولات التهجير القسري والتطهير العرقي والتدمير المنهجي للشعب الفلسطيني.

جاء ذلك خلال كلمة الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، اليوم الأربعاء، في مؤتمر الاستعراض الإقليمي الثاني للاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية في المنطقة العربية، في مقر الأمانة العامة للجامعة.

وأكد أبو الغيط أهمية معالجة الأسباب الجذرية الدافعة لخروج تدفقات الهجرة واللجوء، والربط بين الهجرة والتنمية باتباع مقاربات تنموية تعمل على تعزيز التعاون بين الجهات الفاعلة في المجالين الإنساني والإنمائي، باعتبارها سبيلا وحيدا لتقليص تلك العوامل الهيكلية السلبية التي تضطر الناس إلى مغادرة بلدهم الأصلي.

وقال “إن منطقتنا تستضيف ما يُقدر بـ 41.4 مليون مهاجر ولاجئ، وتُعد منشئا لنحو 32.8 مليون مهاجر ولاجئ في ظل تحديات بالغة الدقة والتعقيد تشهدها المنطقة وزادت حدتها في العقدين الأخيرين، والتي ألقت بظلالها على التنمية والأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية، وزادت من الأعباء التي تتحملها دول المنطقة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق